عملية شد الجسم: دليلك الشامل 2024 | International Clinics

عملية شد الجسم: دليلك الشامل

تعد >عملية شد الجسم (Body Lift) واحدة من أكثر العمليات التجميلية شيوعًا في الوقت الحالي. تهدف هذه العملية إلى إعادة شكل الجسم وتحسين مظهره بعد حدوث تغييرات كبيرة في الوزن أو بعد الولادة أو مع تقدم العمر. تتضمن هذه الإجراءات إزالة الجلد والأنسجة الزائدة، وشد الجلد المترهل، مما يؤدي إلى تحسين المظهر الخارجي للجسم.

سواء كنت تفكر في إجراء عملية شد الجسم أو مجرد فضول لمعرفة المزيد، فإن هذا الدليل الشامل سيوفر لك جميع المعلومات اللازمة لاتخاذ قرار مستنير بشأن هذا الخيار الجراحي الكبير.

ما هي عملية شد الجسم؟

عملية شد الجسم هي إجراء تجميلي يهدف إلى إزالة الترهلات والتجاعيد في الجلد في أجزاء متنوعة من الجسم، كالبطن والذراعين والفخذين والأرداف. تشمل هذه العملية التخلص من الجلد والدهون الزائدة وتقوية الأنسجة الضامة تحت الجلد. قد يلجأ إلى هذه العملية من يودون تحسين شكل أجسادهم بعد خسارة الوزن أو الولادة أو التقدم في العمر.

المناطق المستهدفة في شد الجسم

تستهدف عملية شد الجسم (Body Lift) عدة مناطق رئيسية في الجسم، وفيما يلي أهم هذه المناطق:

  1. البطن (Abdominoplasty).
  2. الصدر (Breast Lift).
  3. الذراعان (Arm Lift).
  4. الفخذان (Thigh Lift).
  5. الظهر (Back Lift).
  6. الأرداف (Buttock Lift).

اقرأ المقال التالي: أشهر علامات فشل عملية شد البطن | 4 علامات عليك معرفتها لتجنبها نهائيا

من هو المرشح الجيد لعملية شد الجسم؟

تعد عملية شد الجسم مناسبة للأشخاص الذين تنطبق عليهم الشروط التالية:

  1. الأفراد الذين يعانون من ترهلات جلدية كبيرة وأنسجة رخوة زائدة في منطقة واحدة أو أكثر من مناطق الجسم، نتيجة لفقدان وزن كبير أو بعد الولادة أو مع تقدم العمر.
  2. الأشخاص الأصحاء الذين لا يعانون من أي حالات طبية قد تعرقل عملية الشفاء أو تزيد من مخاطر الجراحة.
  3. الأفراد الذين لديهم توقعات واقعية وإدراك صحيح لما يمكن أن تحققه عملية شد الجسم من نتائج.
  4. غير المدخنين، حيث يعد التدخين من العوامل التي قد تعرقل عملية الشفاء والتعافي بعد الجراحة.
  5. الأشخاص الملتزمون باتباع نمط حياة صحي، بما في ذلك تناول نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، حيث يساعد ذلك على الحفاظ على نتائج العملية على المدى الطويل.
  6. من لديهم نظرة إيجابية وتوقعات معقولة، ويدركون أن عملية شد الجسم لن تحل جميع مشاكلهم، ولكنها ستساعدهم على تحسين مظهرهم وزيادة ثقتهم بأنفسهم.

فوائد عملية شد الجسم

تُعد عملية شد الجسم من العمليات التجميلية الشائعة التي تقدم العديد من الفوائد والمزايا للمرضى، ومن أبرزها:

  1. تحسين شكل الجسم : حيث تساعد على إزالة الجلد والأنسجة الزائدة والمترهلة، مما يعيد تشكيل وشد الجسم ويمنحه مظهرًا أكثر جاذبية ونحافة.
  2. رفع المعنويات والثقة بالنفس : تلعب عملية شد الجسم دورًا كبيرًا في تحسين الحالة النفسية للمريض، حيث يشعر براحة أكبر مع جسده الجديد، مما يعزز ثقته بنفسه.
  3. التخلص من الانزعاج الجسدي : تساعد على التخلص من الانزعاج والضيق الناجم عن وجود الجلد المترهل والزائد في مختلف مناطق الجسم.
  4. نتائج طويلة الأمد : في حال الحفاظ على وزن صحي ونمط حياة سليم، فإن نتائج عملية شد الجسم تدوم لفترة طويلة وتساعد على الاحتفاظ بمظهر شبابي وجذاب.
  5. آثار جانبية محدودة : تعد عملية شد الجسم آمنة وذات مضاعفات قليلة عند إجرائها من قبل جراح متخصص.
  6. زيادة الراحة أثناء الحركة : حيث تساعد على التخلص من الجلد المترهل الذي قد يسبب الانزعاج والألم أثناء الحركة أو ممارسة الأنشطة اليومية.

قد يهمك قراءة المقال التالي: كل ما تحتاج معرفته حول عمليات نحت الجسم: دليلك الشامل

عملية شد الجسم

أنواع عملية شد الجسم؟

أنواع عمليات شد الجسم يمكن تقسيمها إلى ثلاثة أنواع رئيسية:

أولًا: عملية شد الجزء السفلي من الجسم

وتشمل شد منطقة البطن، والأرداف، والمؤخرة، والفخذين. حيث يتم إزالة الجلد والأنسجة الزائدة من هذه المناطق، وشد العضلات المترهلة لإعطاء شكل أكثر نحافة وجاذبية للجسم السفلي.

عملية شد الجسم

ثانيًا: عملية شد الجزء العلوي من الجسم

تركز هذه العملية على شد الذراعين، والظهر، والصدر، بالإضافة إلى شد الوجه والرقبة. وتهدف إلى معالجة ترهلات الجسم العلوي وإعطائه مظهرًا أكثر شبابًا.

ثالثًا: عملية شد الجسم الموسعة (الشاملة)

وهي تجمع بين شد الجزء العلوي والسفلي من الجسم في جلسة واحدة. حيث يتم التركيز على شد كامل الجسم، من الرأس إلى أخمص القدمين، لإزالة جميع الترهلات والجلد والأنسجة الزائدة. وغالبًا ما تتطلب هذه العملية فريقًا جراحيًا كاملًا لتقليل وقت العملية، ولكنها قد تستغرق ساعات طويلة.

يتم اختيار نوع عملية شد الجسم بناءً على احتياجات المريض وأهدافه الجمالية، وكذلك حالته الصحية العامة. حيث يمكن إجراء العمليات على مراحل أو دفعة واحدة حسب توصية الجراح المختص.

كيف أستعد لعملية شد الجسم؟

أثناء التحضير لعملية شد الجسم، قد يُطلب منك ما يلي:

  • إجراء فحص طبي شامل: للتأكد من صحتك وقدرتك على تحمل الجراحة.
  • إجراء بعض الفحوصات المخبرية: مثل فحص الدم واختبارات وظائف الكبد والكلى.
  • التوقف عن التدخين: حيث يُعيق التدخين عملية الشفاء.
  • التوقف عن تناول بعض الأدوية: مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) والأدوية المميعة للدم.
  • الحفاظ على وزن ثابت بهدف تحقيق نتائج أفضل من العملية.
  • اتباع نظام غذائي صحي لتحسين عملية الشفاء.
  • ممارسة الرياضة بانتظام: يُساعد ذلك على تحسين صحة القلب والرئتين، ويُسهل عملية الشفاء.
  • ترتيب مكان للإقامة بعد العملية: قد تحتاج إلى البقاء في المستشفى لفترة قصيرة بعد العملية، أو قد تحتاج إلى شخص يُساعدك في المنزل.
  • شراء المشدات الضاغطة: تُساعد هذه الملابس على تقليل التورم ودعم الجسم بعد العملية.

من المهم أيضًا أن تناقش مع الطبيب ما يلي:

  • أهدافك من العملية: ما هي النتائج التي تتوقعها من عملية شد الجسم؟
  • المخاطر والمضاعفات المحتملة: من المهم أن تكون على دراية بالمخاطر والمضاعفات المحتملة لعملية شد الجسم قبل اتخاذ قرار إجرائها.
  • تكلفة العملية: تختلف تكلفة عملية شد الجسم حسب نوع العملية وحالة المريض.

خطوات عملية شد الجسم

تتضمن عملية شد الجسم عدة خطوات رئيسية، وفيما يلي شرح موجز لها:

أولًا: التخدير

يتم إجراء عملية شد الجسم تحت التخدير العام في معظم الحالات، وقد يتم استخدام التخدير الموضعي في بعض الحالات البسيطة.

ثانيًا: الشق الجراحي

ينشئ الجراح شق أو عدة شقوق جراحية في المناطق المستهدفة، مثل البطن، الفخذين، الذراعين، أو الصدر، بناءً على نوع العملية المطلوبة.

ثالثًا: إزالة الجلد والأنسجة الزائدة

يزيل الجراح الجلد والأنسجة الدهنية الزائدة من المناطق المترهلة، مع الحفاظ على شكل طبيعي للجسم.

رابعًا: شد العضلات

في بعض الحالات، قد يعمل الجراح على شد العضلات المترهلة أو إعادة توحيدها لتحسين شكل المنطقة المعالجة.

خامسًا: إعادة توزيع الجلد وإغلاق الشقوق

بعد إزالة الجلد والأنسجة الزائدة، يتم إعادة توزيع الجلد المتبقي بشكل محكم وشده لإعطاء شكل أكثر جاذبية للمنطقة المعالجة، ثم يتم إغلاق الشقوق الجراحية بالغرز.

سادسًا: تركيب أنابيب التصريف

قد يتم تركيب أنابيب تصريف مؤقتة للسوائل والدم المتراكمين تحت الجلد خلال فترة التعافي.

سابعًا: تضميد الجروح

يتم تضميد المناطق المعالجة بشكل محكم لمنع حدوث أي نزيف أو تسرب للسوائل، وللمساعدة في الشفاء الصحيح للجروح.

قد تستغرق عملية شد الجسم من ساعتين إلى ثماني ساعات أو أكثر، اعتمادًا على نطاق العملية ومناطق الجسم المستهدفة. ويتطلب الأمر فترة نقاهة وتعافي مناسبة بعد الجراحة لضمان النتائج المثلى.

مخاطر عملية شد الجسم

نعم، هناك بعض المخاطر والمضاعفات المحتملة المرتبطة بعملية شد الجسم، ومن المهم فهمها قبل اتخاذ القرار، وفيما يلي بعض المخاطر:

  1. مخاطر التخدير العام أو الموضعي.
  2. النزيف أو تكون كتلة دموية (الورم الدموي).
  3. جلطات الأوردة العميقة أو مضاعفات القلب والرئة.
  4. موت الأنسجة الدهنية تحت الجلد (نخر الدهون).
  5. تراكم السوائل أو الالتهابات في موقع الجراحة.
  6. تغيرات في الإحساس بالجلد مثل الخدر أو الألم المستمر.
  7. صعوبات في التئام الجروح قد تتطلب عملية إضافية.
  8. ظهور الغرز عبر الجلد أو تندبات غير مرغوب فيها.
  9. تغير لون الجلد أو تورم لفترات طويلة.
  10. فقدان جزء من الجلد في المنطقة المعالجة.

ستتم مناقشة هذه المخاطر وغيرها بشكل مفصل مع الجراح قبل الموافقة على إجراء العملية، حيث يجب عليك طرح جميع أسئلتك وتخوفاتك لاتخاذ قرار مدروس ومستنير.

ما الذي يجب أن أتوقعه أثناء فترة التعافي من شد الجسم؟

بعد إجراء عملية شد الجسم، هناك العديد من الأشياء التي يجب توقعها خلال فترة التعافي، ومن أهمها:

  1. الألم والانزعاج : من الطبيعي الشعور بألم وعدم الراحة في الأيام الأولى بعد الجراحة، خاصةً في المناطق التي تمت معالجتها. سيصف لك الطبيب مسكنات الألم لتخفيف هذه الآلام.
  2. الورم والكدمات : ستلاحظ وجود ورم وكدمات في المناطق المعالجة، وهو أمر شائع بعد الجراحة وسيزول تدريجيًا مع مرور الوقت.
  3. تقييد الحركة : ستحتاج إلى تقييد نشاطك البدني والحركة لبضعة أسابيع لتجنب تضخم الورم وتمزق الغرز.
  4. ارتداء ملابس ضاغطة : ستُطلب منك ارتداء ملابس ضاغطة خاصة لمساعدة الجسم على الشفاء وتقليل الورم.
  5. صرف السوائل : قد يتم تركيب أنابيب صرف لتصريف السوائل المتراكمة تحت الجلد، وستتم إزالتها عندما تتوقف عن التصريف.
  6. إزالة الغرز : ستتم إزالة الغرز الجراحية بعد أسبوع إلى أسبوعين من الجراحة.
  7. العودة التدريجية للنشاط : ستحتاج إلى البدء ببطء في العودة لأنشطتك اليومية والتمارين الخفيفة في غضون 4-6 أسابيع، مع تجنب الأنشطة العنيفة لفترة أطول.
  8. النتائج النهائية : قد تستغرق النتائج النهائية عدة أشهر للظهور بشكل كامل مع استمرار تقلص الورم وتجدد الأنسجة.

المفتاح للتعافي السريع والناجح هو اتباع إرشادات الطبيب بعناية والصبر. رغم أن العملية قد تكون مؤلمة ومزعجة في البداية، إلا أن الجسم سينجح في الشفاء والتعافي مع مرور الوقت.

ما الأسئلة التي يجب طرحها على جراح التجميل؟

  • إلى أين سيتم نقلي بعد انتهاء الجراحة؟
  • ما الدواء الذي سيتم إعطائه لي بعد الجراحة؟
  • هل سأضع ضمادات بعد الجراحة؟ ومتى سيتم إزالتها؟
  • متى يمكنني الاستحمام بعد الجراحة؟
  • مت يتم إزالة الغرز؟
  • متى سيتم إزالة المصارف؟
  • متى يمكنني استئناف النشاط الطبيعي وقيادة السيارة وممارسة الرياضة؟

نتائح عملية شد الجسم

تُعطي عملية شد الجسم نتائج إيجابية بشكل عام، تشمل:

  • إزالة الجلد الزائد والترهلات: تُساعد عملية شد الجسم على إزالة الجلد الزائد والترهلات من مختلف أنحاء الجسم، مثل البطن، الفخذين، الذراعين، وغيرها.
  • شد العضلات: تُساعد عملية شد الجسم على شد عضلات المنطقة المُراد شدها، مما يُعطي الجسم مظهرًا أكثر تناسقًا.
  • تحسين مظهر الجسم: تُساعد عملية شد الجسم على تحسين مظهر الجسم بشكل كبير، مما يُعزز ثقة الشخص بنفسه.
  • الشعور بالرضا عن النفس: تُساعد عملية شد الجسم على الشعور بالرضا عن النفس، خاصةً بعد التخلص من الترهلات التي قد تُسبب الإزعاج.

تختلف نتائج عملية شد الجسم حسب:

  • نوع العملية: تختلف نتائج عملية شد الجسم حسب نوع العملية، مثل شد البطن، شد الفخذين، شد الذراعين، وغيرها.
  • خبرة الجراح: تلعب خبرة الجراح دورًا كبيرًا في تحقيق نتائج جيدة من عملية شد الجسم.
  • التزام المريض بتعليمات الطبيب: يجب على المريض اتباع تعليمات الطبيب بدقة قبل وبعد العملية للحصول على أفضل النتائج.

بعض العوامل التي قد تؤثر على نتائج عملية شد الجسم

  • العمر: قد لا تكون نتائج عملية شد الجسم جيدة لدى الأشخاص كبار السن.
  • التدخين: يُعيق التدخين عملية الشفاء ويُؤثر على نتائج العملية.
  • الأمراض المزمنة: قد تؤثر بعض الأمراض المزمنة، مثل السكري، على نتائج العملية.
  • التوقعات غير الواقعية: من المهم أن تكون توقعات المريض واقعية من عملية شد الجسم.

كم تبلغ نسبة نجاح عملية شد الجسم؟

تصل نسبة نجاح عملية شد الجسم بدون جراحة إلى 84%، أما نسبة نجاح عملية شد الجسم الجراحية فتصل إلى 91% من الحالات.

فشل عملية شد الجسم

قد تفشل العملية للأسباب التالية:

  1. عدم استجابة جسم المريض بشكل جيد للعملية لأسباب صحية أو فسيولوجية.
  2. سوء تقدير الجراح للنتائج المتوقعة من العملية أو عدم دقته في تقييم حالة المريض.
  3. عدم التزام المريض باتباع التعليمات والإرشادات الطبية قبل وبعد إجراء العملية.
  4. حدوث ردود فعل تحسسية أو مضاعفات ناجمة عن استخدام الأدوية أو التخدير أثناء العملية.
  5. عدم اختيار جراح متخصص وذي خبرة كافية في إجراء عمليات شد الجسم.
  6. عدم دقة الجراح وإهماله للتفاصيل.
  7. عدم التزام المريض بممارسة التمارين الرياضية والنشاط البدني بعد العملية لتعزيز النتائج.
  8. التوقعات غير الواقعية من قبل المريض حول النتائج المتوقعة من العملية.
  9. عدم المتابعة الدقيقة للمريض بعد العملية واكتشاف أي مضاعفات أو مشاكل في وقت مبكر.

عملية شد الجسم

ما هي تقنيات شد الجسم بدون جراحة؟

هناك العديد من تقنيات شد الجسم غير الجراحية التي تستخدم لمعالجة الترهلات وإعادة شد الجلد المترهل، ومن أبرز هذه التقنيات:

أولًا: تقنية الليزر

تستخدم أشعة الليزر لتسخين وتنشيط إنتاج الكولاجين في الجلد، مما يؤدي إلى شده وإعادة نضارته. وتستخدم هذه التقنية لشد الجلد المترهل في مناطق مثل البطن، الفخذين، الذراعين والرقبة.

قد يهمك قراءة: عملية شد الثدي بالليزر: الطرق والميزات والتكلفة

ثانيًا: الموجات الصوتية

تعمل هذه التقنية عن طريق إرسال موجات صوتية عالية التردد إلى الأنسجة تحت الجلد لتحفيز إنتاج الكولاجين وشد الجلد.

ثالثًا: تقنية الخيوط الجراحية المذابة

تستخدم هذه التقنية خيوطًا جراحية مذابة آمنة تُزرع تحت الجلد لشده وإعادة تشكيله في مناطق المترهل في الوجه والرقبة والجفون.

رابعًا: العلاج بالبلازما الباردة

تستخدم هذه التقنية البلازما لتسخين طبقات الجلد العميقة وتحفيز إنتاج الكولاجين، مما يساعد على شد الجلد وتقليل الترهلات.

خامسًا: التدليك

يعمل التدليك اليدوي القوي على تحريك الأنسجة وتحسين الدورة الدموية، مما يساعد على شد الجلد وتقليل الترهلات.

سادسًا: منتجات شد الجسم

توجد العديد من المنتجات مثل الكريمات والمراهم التي تحتوي على مكونات طبيعية تساعد على تقليل ظهور الترهلات وشد الجلد بشكل محدود.

من المهم ملاحظة أن هذه التقنيات قد لا تكون فعالة بنفس القدر في جميع الحالات، وقد لا تعطي نتائج دائمة مثل العمليات الجراحية. لذلك يجب استشارة أخصائي قبل اختيار الطريقة المناسبة.

عملية شد الجسم

أسباب إجراء شد الجسم بدون جراحة

هناك العديد من الحالات والأسباب التي قد تدفع الأشخاص للبحث عن حلول لشد الجسم بدون الخضوع لعمليات جراحية، ومن أبرز هذه الأسباب:

  1. فقدان الوزن السريع والكبير : حيث يؤدي اتباع حميات غذائية قاسية للغاية إلى فقدان كتلة كبيرة من الوزن في فترة قصيرة، مما قد ينتج عنه ترهلات في الجلد والأنسجة.
  2. ظهور الترهلات والسيلوليت : قد تظهر ترهلات في منطقة البطن وأجزاء أخرى من الجسم، بالإضافة إلى مشكلة السيلوليت (تجمع الدهون تحت الجلد) مما يدفع للبحث عن طرق لشد الجسم.
  3. آثار الحمل والولادة : حيث تترك الحمل والولادة المتكررة آثارًا على جسم المرأة في شكل ترهلات وتغييرات في شكل الجسم.
  4. نمط الحياة الخامل : الجلوس لفترات طويلة وعدم ممارسة النشاط البدني بشكل منتظم قد يؤدي إلى ظهور الترهلات في الجسم.
  5. بعد عمليات تكميم المعدة : غالبًا ما تحدث ترهلات في الجسم بعد إجراء عمليات جراحية لتكميم المعدة أو تحويل مسار الأمعاء للتخلص من السمنة المفرطة.
  6. بعد عمليات شفط الدهون : قد تظهر ترهلات في مناطق معينة بعد إجراء عمليات شفط الدهون، مما يستدعي البحث عن طرق لشد الجسم بدون جراحات إضافية.

اقرأ المقال التالي: نحت الجسم دون جراحة: أهم الطرق والميزات والتكلفة

مميزات عملية شد الجسم بدون جراحة

يوجد الكثير من المميزات والفوائد لشد الجسم بدون جراحة، وهي كما يلي:

  • غير مكلفة.
  • آمنة على البشرة.
  • لا يحتاج المريض إلى الكثير من الجلسات للحصول على النتائج النهائية.
  • تصلح بعد الحميات الغذائية، وعمليات تكميم المعدة وأيضًا بعد انتهاء فترة الحمل والولادة.

اقرأ أكثر: كل ما تحتاج معرفته حول عمليات نحت الجسم: دليلك الشامل

كيف يتم شد الجسم بدون جراحة؟

تعتمد طرق شد الجلد بدون جراحة على استخدام أجهزة وتقنيات حديثة لا تتطلب التخدير أو الجراحة التقليدية، حيث لا تسبب هذه الأجهزة ألمًا في معظم الحالات.

يُحدد الطبيب المختص عدد الجلسات المطلوبة للتخلص من الترهلات، حيث تتراوح من جلستين للحالات غير المعقدة إلى 8 جلسات للترهلات الشديدة. وفي موعد كل جلسة، يتم تنظيف وتطهير المنطقة المراد معالجتها جيدًا، ثم يرتدي المريض نظارات واقية في حال استخدام تقنية الليزر. بعد ذلك، يستلقي المريض على السرير الطبي في وضعية مريحة ومناسبة.

بعدها، يبدأ الطبيب باستخدام الجهاز المناسب لشد الجلد المترهل، سواء كان ليزرًا أو موجات صوتية أو تقنيات أخرى. وتستغرق الجلسة عادةً ما بين 20 و50 دقيقة، اعتمادًا على مساحة المنطقة المعالجة وشدة الترهلات.

لا تتطلب هذه العمليات فترة نقاهة طويلة، حيث يمكن للمريض العودة إلى نشاطاته اليومية بعد كل جلسة. الجدير بالذكر أن طرق شد الجلد غير الجراحية تعتبر أقل فعالية من الجراحات التقليدية في معظم الحالات، ولكنها تمثل خيارًا آمنًا وغير جراحيًا لمعالجة الترهلات البسيطة إلى المتوسطة.

أضرار شد الجلد بدون جراحة

تعد عملية شد الجسم بدون جراحة من الإجراءات الآمنة إلى حد كبير، وتقترب نسبة نجاحها من 95% ولكن ذلك لا يمنع أن لها بعض المضاعفات والأضرار مثل:

  • حدوث حروق بالجلد.
  • ظهور ندبات وتقرحات بالجلد.
  • تغير لون الجلد، أو ظهور بقع بلون مختلف.

لدينا في المشافي والعيادات المتعاقد معها فريق طبي مؤهل لإجراء كافة أنواع الجراحات التجميلية وقد أثبتت نتائج العمليات ذلك.

كم من الوقت تستمر نتائج شد الجلد المترهل بدون جراحة؟

قد تستمر نتائج شد الجسم لبضع سنوات في حالة المحافظة على وزن الجسم واتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للمحافظة علي نتائج شد في الجلد المترهل.

شد الجسم

أسعار شد الجسم في تركيا وبعض دول العالم

عوامل تحديد أسعار عملية شد الجسم

تختلف تكاليف عملية نحت الجسم تبعاً لعدة عوامل:

  1. حجم المنطقة المراد نحتها.
  2. عدد المناطق المراد شدها.
  3. كمية الدهون المراد التخلص منها.
  4. نوع المخدر المستخدم خلال العملية.
  5. نوع النحت والتقنية المستخدمة من أجل النحت.
  6. تكاليف المستشفى والطاقم الطبي.
البلدالتكلفة
الإمارات19000 يورو.
تايلاند8000 يورو.
إسبانيا6500 يورو.
كوستاريكا6500 يورو.
المكسيك5000 يورو.
بولندا3400 يورو.
تركيا2800 يورو.

تكلفة عمليات شد الجسم في تركيا بأنواعها

نوع العمليةالتكلفة
شد الجسم3500-5000 دولار.
شد البطن3000-8000 دولار.
شد الصدر2000-3500 دولار.
شد الذراعين2500-3500 دولار.
شد الفخذين2500-3500 دولار.

لماذا إنترناشيونال كلينكس International Clinics؟

  • تستخدم المشافي المتعاقد معها أحدث التقنيات العالمية وأجود الخدمات التي نالت ثقة العملاء في العالم.
  • نعمل على تلبية احتياجات المرضى بكل سرور واحترافية في العمل.
  • تملك شبكة المشافي أطباء ذوي خبرة وحاصلين على شهادات دولية في مجال الجراحة التجميلية وشد الجسم.
  • تم تصنيف العمليات التي تتم في المشافي ضمن قائمة أفضل عمليات التجميل في العالم.
  • الأسعار مناسبة لجميع العملاء القادمين إلى تركيا.

الخاتمة

تعد عملية شد الجسم إجراءًا جراحيًا مناسبًا لمن يعانون من ترهلات شديدة في الجلد والأنسجة بعد فقدان وزن كبير، أو بسبب التقدم في السن أو آثار الحمل والولادة. فهي توفر فرصة لإعادة تشكيل الجسم واستعادة المظهر الجذاب والشكل المنحوت بعد التغييرات الكبيرة التي يمر بها الجسم.

رغم الفوائد الجمالية المهمة لهذه العملية، إلا أنها لا تخلو من المخاطر والآثار الجانبية المحتملة. لذلك، من الضروري مناقشة جميع الخيارات والتوقعات مع جراح متخصص قبل اتخاذ القرار. كما يجب أن يكون المرضى على استعداد لفترة تعافي طويلة بعد العملية.

الأسئلة الشائعة

قد تحدث بعض المضاعفات مثل تراكم السوائل تحت الجلد (التورم المصلي). إذ إن ترك أنابيب التصريف في مكانها بعد الجراحة يمكن أن يساعد في تقليل خطر تراكم السوائل الزائدة.

تستغرق العملية في المتوسط من 4 إلى 5 ساعات في المجموع.

يخضع المرضى للتخدير العام، لذلك لن يشعروا بالألم كثيرًا، ويمكن إدارة الألم من خلال تناول مسكنات الألم.

إن أفضل وضعية للنوم بعد عملية شد الوجه هي على الظهر مع رفع الرأس فوق منطقة القلب. قد تكون هذه الوضعية صعبة لمن هم معتادون على النوم على جنبهم. لذلك من المفيد البدء باعتماد تلك الوضعية قبل أشهر من العملية.

يمكن العودة لمزاولة العلاقة الجنسية بعد أسبوعين من العملية.