تزايدت عمليات شفط الدهون في العالم بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، وقد شملت الرجال والنساء على حد سواء، لما قدمته من نتائج جيدة للكثير ممن خضعوا لتلك العمليات.

سنتناول في هذ المقال عمليات شفط الدهون للرجال كيف تتم وما هي الأسباب التي تدفع الرجل للجوء إلى تلك العمليات.

ما هي عملية شفط الدهون للرجال؟

تعد إحدى العمليات التجميلية الهامة التي لاقت إقبالا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة.

تهدف عملية شفط الدهون للرجال إلى تصحيح المظهر العام للجسم والتخلص من السمنة الموضعية التي تتراكم في مناطق معينة بالجسم.

وتتم عملية شفط الدهون للرجال بتقنيات مختلفة منها الجراحية ومنها غير الجراحية .

ما هي الأسباب التي تدعو إلى القيام بعمليات شفط الدهون في تركيا؟

هناك العديد من الأسباب التي تزيد من تراكم الدهون في الجسم؛ مما يستدعي اللجوء إلى العمليات التجميلية وشفط الدهون المتراكمة، نذكر من هذه الأسباب:

أولًا: اتباع نظام غذائي غير صحي

من أبرز أسباب تراكم الدهون في الجسم هو اتباع نظام غذائي غير صحي يحتوي سعرات عالية من الكربوهيدرات والسكريات وقليل البروتينات. مما يؤدي إلى زيادة في الوزن ويقلل أيضًا من قدرة الجسم على حرق الدهون.

ثانيًا: عدم ممارسة الرياضة

  1. إن عدم ممارسة الرياضة والجلوس لفترات طويلة يؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم.
  2. تساعد ممارسة التمارين الرياضية على التخلص من الوزن الزائد وتجنب تراكم الدهون.

ثالثًا: الإجهاد الجسدي والنفسي

  1. يفرز الجسم عادة هرمون الكورتيزول للتعامل مع حالات الإجهاد الجسدي والنفسي والتوتر.
  2. يمكن أن يؤثر إفراز هرمون الكورتيزول على عملية الأيض في الجسم فيزداد تناول الطعام من قبل الأشخاص عند شعورهم بالإجهاد مما يؤدي إلى زيادة في الوزن.

رابعًا: قلة النوم

تربط العديد من الدراسات بين قلة النوم وزيادة الوزن؛ حيث إن عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم يؤدي إلى زيادة في الأكل وبالتالي زيادة في الوزن.

خامسًا: العوامل الوراثية

قد تلعب الجينات دورًا في حدوث تراكم الدهون لدى الأشخاص، لذا فإن العوامل الوراثية هي سبب من أسباب تراكم الدهون في الجسم.

اقرأ أيضًا: إليكم أهم مميزات عمليات شفط الدهون في تركيا

المرشحون لإجراء عملية الشفط

  1. يمكن لأي رجل يعاني من السمنة الموضعية في بعض مناطق الجسم أن يخضع لعملية شفط الدهون.
  2. يلجأ لعمليات شفط الدهون أيضا الرجال الذين يقتربون من الوزن المثالي بمقدار 30%.
  3. من يتمتع بصحة جيدة ولا يعاني من الأمراض المزمنة التي من الممكن أن تؤثر على النتيجة النهائية للعملية .
  4. يفضل أن يكون المريض ممتنع عن التدخين قبل العملية بفترة وخلال فترة التعافي.
  5. كذلك يجب أن يتمتع المريض بمرونة كافية للجلد تسمح له باتخاذ الشكل الجديد بعد شفط وإزالة الدهون وإلا فسيتعرض جلد المريض للترهل وقد يحتاج إلى إجراء جراحة أخرى لشد الجلد.

مراحل شفط الدهون للرجال

المرحلة الأولى: التخدير

تتم العملية تحت تأثير التخدير الموضعي أو التخدير العام في حال كانت كمية الدهون المراد شفطها كبيرة  ومن مناطق مختلفة.

المرحلة الثانية: فتح الشقوق

  1. يقوم الطبيب بإجراء شق جراحي صغير للغاية لا يتجاوز سنتيمترين أو ثلاثة سنتيمرات على الأكثر تحت الجلد.
  2. يتم إذابة الدهون وشفطها بالوسيلة المناسبة سواء من خلال إدخال أنبوب الليزر من الشق الجراحي (الكانيولا)، أو باستخدام الموجات فوق الصوتية أو غير ذلك من الطرق.
  3. وبعدها يتم سحب الدهون إلى خارج الجسم من خلال الأنبوب.

المرحلة الثالثة: إغلاق الشقوق الجراحية

يقوم الطبيب بغلق الشق الجراحي بصورة تجميلية نادراً ما تترك أثر.

التعافي من عملية شفط الدهون

تتوقف فترة النقاهة والتعافي من عمليات الشفط على كمية الدهون التي تم الـتخلص منها.

ومع استخدام التقنيات الحديثة في هذه العملية تقل فترة التعافي فلا تتعدى أسبوعين على الأكثر.

لماذا مركز إنترناشيونال كلينيكس؟

  1. يوفر المركز أحدث الأجهزة والتقنيات المستخدمة في المجال التجميلي فضلاً عن الأطباء الحاصلين على أعلى مستوى من التدريب والخبرة
  2. .كما يضم المركز نخبة من أمهر أطباء التجميل الذين لهم باع طويل في الجراحة التجميلية بالإضافة إلى متابعة ما بعد الجراحة.
  3. يقدم المركز خدماته بأفضل الأسعار على مستوى أوروبا والعالم.

الخاتمة

استعرضنا لكم في المقال أعلاه أسباب لجوء الرجال لعمليات شفط الدهون في تركيا؛ حيث يعد شفط الدهون حلًا مثاليًا للتخلص من الدهون في بعض مناطق الجسم وشد الجلد بطريقة جميلة وجذابة.

ندعوكم لزيارة مركز إنترناشيونال كلينيكس وسيعمل فريق خدمة العملاء والأطباء على تقديم أجود الخدمات وبأسعار مناسبة للجميع.

قد يهمك قراءة: إزالة الكرش وشفط الدهون في تركيا: أبرز الطرق والتقنيات الحديثة