عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية 2024 | International Clinics

عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

تحظى عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية باهتمام متزايد في الآونة الأخيرة. وتعد عملية تكبير القضيب من أكثر تلك العمليات شيوعاً، إذ يلجأ إليها الكثير من الرجال بهدف تحسين مظهر العضو الذكري وزيادة الثقة بالنفس. يستعرض هذا المقال أنواع العمليات، والتقنيات المستخدمة، الفوائد والعيوب والنتائج، وأبرز نصائح الأطباء.

معلومات حول الاعضاء التناسلية الذكرية 

تتكون الأعضاء التناسلية الذكرية من أجزاء خارجية وأخرى داخلية:

أولًا- الأجزاء الخارجية تشمل:

  • القضيب: العضو الرئيسي للجهاز التناسلي الذكري، يقوم بوظيفة إخراج البول والسائل المنوي. ينتصب أثناء الإثارة الجنسية.
  • كيس الصفن: كيس جلدي يحتوي الخصيتين ويحافظ على درجة حرارتهما.
  • مجرى البول: قناة تخرج منها البول والسائل المنوي.

ثانيًا- الأجزاء الداخلية تشمل:

  • الخصيتان: تنتج الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون.
  • البربخ: أنبوب يخزن وينقل الحيوانات المنوية.
  • البروستاتا: تفرز سائل يساهم في تكوين السائل المنوي.
  • الحويصلات المنوية: تفرز سوائل تشكل جزءاً من السائل المنوي.

جميع هذه الأجزاء تعمل بتناسق لضمان وظائف الجهاز التناسلي الذكري كالإنجاب والوظيفة الجنسية.

عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

بعض المعلومات التي تهمك حول معرفة طول القضيب الطبيعي 

  • يتراوح طول القضيب في الحالة العادية بين 7 إلى 10 سنتيمترات.
  • أما عند الانتصاب فيكون المعدل الطبيعي بين 12 إلى 16 سنتيمتراً.
  • فقط من يقل طول قضيبهم عن 4 سنتيمترات أو أقل من 7.5 سنتيمترات عند الانتصاب هم من يحتاجون جراحة الإطالة.
  • يتراوح سمك القضيب عادة بين 5 إلى 11 سنتيمتر. فمن يقل سمك قضيبه عن هذا المعدل قد يحتاج إجراء جراحة تضخيم.

إذن، من الضروري عدم الوقوع في مغالطة صغر حجم القضيب ما لم تكن المعدلات تقل كثيراً عن المألوف، واستشارة الطبيب قبل اللجوء إلى أي عملية.

ما العلاقة بين حجم القضيب وقدرة الرجل الجنسية؟

يربط الكثير من الرجال بين حجم عضوهم الذكري وقدرتهم الجنسية، مما قد يسبب معاناة نفسية لدى البعض جرّاء المقارنات. وعلى الرغم من عدم تأثير ذلك على الإنجاب إلا أنه يؤثر سلباً على ثقة بعض الرجال بأنفسهم.

من المهم تخطي تلك الضغوط النفسية للتمتع بحياة زوجية سعيدة، وعلاج مشاكل كضعف الانتصاب وسرعة القذف. فالسعادة الزوجية لا تقاس بالمقاييس الجسدية، بل بالتفاهم والمشاركة العاطفية وتلبية احتياجات الطرف الآخر.

 تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

أصبحت عمليات التجميل للعضو الذكري هي الخيار الأمثل لعلاج مشاكل الحجم والشكل. تستطيع الجراحات تعديل حجم القضيب بشكل فعال، وإصلاح أي تشوهات، من خلال تقنيات جراحية متقدمة. لذا فإن اللجوء إلى طبيب مختص هو الحل الأنسب لهذه المشكلات، بدلاً من العلاجات الوهمية غير الفعالة.

من أشهر تلك العمليات هي عملية تكبير القضيب وزيادة طوله، زيادة سمك القضيب، تقويم العضو الذكري، عملية الدعامة للعضو الذكري “زرع القضيب”، نحت العانة وغيرها من العمليات التجميلية.

عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكورية بالصور

 تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

ما هو الهدف من إجراء تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية؟

يلجأ بعض الأشخاص إلى عملية تجميل الاعضاء التناسلية لأسباب مختلفة، منها:

  • تعزيز الثقة بالنفس والرضا الجنسي، وعلاج مشاكل مثل ضعف الانتصاب وسرعة القذف.
  • علاج حالات القصر الشديد المرتبط بعوامل وراثية، أو تشوهات خلقية في العضو.
  • إصلاح تشوهات حدثت بسبب إصابات أو حوادث أدت لتغيير شكل العضو.
  • علاج مشاكل نقص سمك العضو مع طبيعية الطول.
  • تصحيح عيوب حدثت جرّاء عمليات جراحية سابقة في المنطقة، كالختان.
  • تجميل كيس صفن.
  • تجميل مجرى البول.

يحدد نجاح تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية بمدى رضا المريض عن النتيجة، وقدرتها على تلبية توقعاته وحل مشكلته بشكل فعال.

 تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

ميزات عملية تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

  • التمتع بحياة جنسية أفضل.
  • إطالة مدة العلاقة الجنسية لإرضاء الشريك.
  • تحسين الحالة النفسية.
  • علاج شكل القضيب الصغير.
  • علاج داء بيروني الذي يؤدي إلى ألم وضعف في الانتصاب.
  • تحسين مظهر القضيب.
  • تعزيز الثقة بالنفس.
  • إزالة الدهون الزائدة حول منطقة العانة.

ما هي الأسئلة التي يجب أن أطرحها على الطبيب قبل العملية؟

  • هل تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية آمن؟
  • هل تؤثر جراحة القضيب على قوة الانتصاب؟
  • متى يمكنني ممارسة حياتي الزوجية بعد العملية؟
  • كم المدة التي أحتاجها داخل المشفى بعد العملية؟
  • هل الطبيب القائم على العملية لديه خبرة في هذا الإجراء؟
  • ما هي المواد التي يحقن بها العضو الذكري؟
  • هل هناك بدائل مناسبة تغني عن التدخل الجراحي؟

قبل عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

قبل إجراء الجراحة، قد تحتاج إلى مناقشة مجموعة من الأمور الطبية مع طبيبك بما في ذلك:

  • يطلب منك الطبيب إجراء بعض الفحوصات الطبية.
  • معرفة تاريخك الطبي، وهل قمت بإجراء عمليات سابقة.
  • قد يسألك عن هدفك وتوقعاتك من إجراء جراحة الأعضاء التناسلية التجميلية.
  • سيخبرك الطبيب بالمخاطر والمضاعفات حتى تتمكن من تقييم ما إذا كانت الجراحة التناسلية التجميلية مناسبة لك.
  • يجب عليك إخبار الطبيب عن الأدوية التي يتم أخذها دون وصفة طبية أو المكملات مثل زيوت السمك والفيتامينات.
  • سوف يعطيك الجراح تعليمات مفصلة حول ما يجب عليك فعله في المنزل للتحضير للجراحة.

أنواع عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

تجميل الأعضاء التناسلية الذكرية هي عمليات جراحية تهدف إلى تحسين مظهر أو وظيفة العضو الذكري. هناك أنواع مختلفة من هذه العملية، مثل:

أولًا: تكبير القضيب (إطالة العضو الذكري) 

شهدت عمليات تكبير القضيب تطوراً ملحوظاً مع بداية القرن الحالي، حيث أصبح بالإمكان إطالة العضو الذكري بضع سنتيمترات عن طريق قطع الرباط المعلق له أو بحقن الدهون. وعلى الرغم من أن هذه العمليات قد تحقق نتائج مرضية إلى حد ما، إلا أنها تتم بسرية تامة لمن يرغب بذلك.

وقبل الخضوع للعملية، ينبغي على الطبيب إجراء بعض الفحوصات والتحاليل اللازمة، للتأكد من ملاءمة المريض لها واتخاذ الاحتياطات الصحية المناسبة. فالحصول على استشارة طبية مناسبة أمر ضروري قبل اتخاذ قرار بإجراء مثل هذه العمليات.

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

توجد عدة تقنيات جراحية لتجميل وتضخيم العضو الذكري:

  • جراحة إطالة القضيب  penile enhancement: تستهدف زيادة الطول.
  • جراحة توسيع محيط القضيب Penile girth enhancement surgery: تستهدف زيادة المحيط أو السُمك.
  • جراحة تكبير حشفة القضيب Glans penis enlargement surgery: تستهدف إلى زيادة حجم وحجم الحشفة.

خطوات العملية 

تتلخص خطوات عملية تطويل القضيب فيما يلي:

  1. يتم تخدير المريض بشكل عام أو موضعي، بحيث لا يشعر بأي ألم أثناء العملية.
  2. ينشئ الجراح شق صغير في قاعدة القضيب، ثم يتم قطع الرباط الذي يربط بين القضيب والجسم، مما يسمح بامتداد القضيب للخارج.
  3. بعد ذلك يغلق الطبيب الشق الجراحي باستخدام الخيوط.
  4. ينتظر المريض حتى انتهاء مفعول التخدير، ثم يستطيع العودة إلى المنزل في نفس اليوم.
  5. تستغرق فترة النقاهة بضعة أسابيع حتى يتم التئام الجروح والعودة للنشاط الطبيعي.

تقنيات تكبير القضيب

تتنوع تقنيات تكبير القضيب، ومن أبرزها:

  • زرع السيليكون: إدخال قطع سيليكون طبية لزيادة الحجم عبر شقوق صغيرة.
  • حقن الدهون: نقل دهون من مناطق الجسم وحقنها في القضيب للتضخيم.
  • التكبير بالنفخ: زرع أسطوانات قابلة للنفخ داخلياً تعمل بمضخة خارجية.
  • قطع الرباط المعلق: لتطويل القضيب المرتخي فقط.
  • توسيع القضيب: إضافة دهون من الجسم لزيادة السمك.

ينبغي استشارة طبيب مختص لاختيار التقنية المناسبة لكل حالة على حدة، مع مراعاة المخاطر المحتملة.

تكبير العضو الذكرى فى اسبوع

يوجد الآن أساليب حديثة لتكبير العضو الذكري سريعاً، لدى المشافي المتعاقد معها من قبل إنترناشونال كلينيكس.

من هذه الطرق حقن البلازما الغنية بالنمو، والمعروفة باسم (P-Shot)، باستخدام أجهزة متطورة. تعمل هذه الحقن على تجديد خلايا العضو الذكري وتنشيط النمو، مما يؤدي إلى تحسين الانتصاب وتقويته.

وفيما يخص الحجم، فإن النتائج تختلف باختلاف الحالات، إلا أنه غالباً ما تحدث زيادة في العرض تصل إلى 2.5 سم وزيادة في الطول تصل إلى 2.5 سم أيضًا. وبالتالي توفر هذه التقنية طريقة آمنة وفعالة لتكبير العضو الذكري بشكل طبيعي وسريع.

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

ثانياً: عملية تصحيح انحناء القضيب

يعمل الجراح في عملية تصحيح انحناء القضيب على تعديل انحناء الأنبوبين المسؤولين عن الانتصاب والحفاظ على انتصاب القضيب.

يزيل الجراح الغلاف الذي يحيط بالأنبوبين، ثم يزيل جزء من جدار الأنبوب المنحني بشكل معاكس للانحناء.

قد يهمك قراءة: تشوهات القضيب: أبرز طرق علاج تشوه القضيب

ثالثاً: علاج تشوه القضيب

يمكن أن يحدث تشوه في العضو الذكري لعدة أسباب:

  • أسباب خلقية مثل الانحناء الخلقي أو التشوهات الوراثية والجنينية.
  • أسباب مكتسبة مثل مرض بيروني، والكسور والإصابات، والالتهابات، والأورام، وتشوهات ما بعد الجراحة.

يختلف علاج تشوه القضيب باختلاف نوعه وشدته ومدته. قد تكفي بعض الحالات البسيطة العلاجات الدوائية أو الموضعية.

لكن الحالات الشديدة قد تحتاج تدخل جراحي مثل الجراحة التصحيحية أو زراعة الدعامات، أو تجميل كيس صفن. وفي أسوأ الحالات قد يلجأ الطبيب لاستئصال العضو وزراعة قضيب اصطناعي.

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

رابعاً: عملية نفخ رأس الذكر

يمكن إجراء تجميل رأس القضيب باستخدام مواد الحشو القابلة للحقن أو التطعيم الجراحي، بحيث يمكن للطبيب التحكم في شكل الحشفة، وصغر حجمها، عن طريق حقن الحشو والجراحة.

ومن ناحية أخرى، المرضى الذين يعانون من سرعة القذف مدى الحياة يمكنهم تجربة الحشوات القابلة للحقن.

خامساً: عملية اعادة الختان

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

هي عملية تمديد الجلد على العضو الذكوري لإعادة بنائه بشكل مشابه للقلفة، التي أزيلت خلال عملية الختان أو بسبب إصابة.

سادسا: عملية نحت أو شفط دهون العانة

يعاني بعض الرجال من وجود دهون متراكمة في بعض أنحاء الجسم لاسيما أسفل البطن وحول الأعضاء التناسلية.

قد تشكل تلك الدهون عائقاً أثناء ممارسة الجنس. لذا يتم اللجوء لعملية نحت العانة لشفط الدهون المتراكمة على العانة.

سابعاً: عملية تضخيم أو تكبير سُمك القضيب

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

تعد عملية تكبير سمك القضيب من عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية والتي يتم فيها تضخيم الذكر وسماكته.

 

لدينا في المشافي المتعاقد معها أطباء مؤهلين وذوي خبرة عالية في إجراء أحدث أنواع عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية وغيرها من العمليات وبنتائج مُثبتة..

مخاطر عملية تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

  1. ردات فعل تحسسية تجاه التخدير المستخدم.
  2. عدوى في مكان الجرح.
  3. تورم في القضيب.
  4. ألم أثناء انتصاب القضيب.
  5. تشكل ندبات.
  6. حدوث جلطات دموية في نسيج القضيب.
  7. العجز الجنسي.
  8. قد تفشل العملية في بعض الحالات، الأمر الذي يستدعي إعادتها.

لدينا في المشافي المتعاقد معها أطباء مؤهلين وذوي خبرة عالية في إجراء أحدث أنواع عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية وغيرها من العمليات وبنتائج مُثبتة..

بعد عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

  • قد يشعر المريض ببعض الكدمات والرضوض في منطقة العضو الذكري. ولكنها سرعان ما تزول في الأيام الأولى بعد العملية.
  • تجنب التدخين أو تناول الكحول بعد العملية لكي لا تزداد احتمالية المضاعفات لمدة لا تقل عن ثلاث أسابيع.
  • ينصح الأطباء في تلك الفترة بأن يرتاح المريض لمدة قد تصل إلى 10 أيام ويتوقف عن ممارسة الجنس لمدة شهر إلى شهرين في بعض العمليات وفي أنواع أخرى يمكن العودة للحياة الطبيعية في فترة لا تزيد عن أسبوعين.

عمليات التجميل للعضو الذكري للاطفال

من الناحية الطبية، لا يوصي الأطباء بتجميل الأعضاء التناسلية للاطفال إلا في حالات محددة جداً مثل:

  • وجود تشوه خلقي يسبب مشاكل وظيفية أو نفسية.
  • حالات التحول الجنسي التي تتطلب تغيير مظهر الأعضاء التناسلية لتتناسب مع النوع المحدد.
  • حالات طبية نادرة مثل سرطان الأعضاء التناسلية تستدعي الجراحة.

يجب أن تتم عمليات تجميل الاعضاء التناسلية للاطفال بعد دراسة دقيقة للحالة وموافقة الوالدين واتباع كل الإرشادات الطبية. كما يفضل تأجيل أي عمليات تجميل غير ضرورية طبيًا حتى بلوغ سن الرشد.

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

بدائل عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

المستحضرات الطبية

يُلاحَظ وجود خلاف واسع النطاق حول مدى فعالية الحبوب والمستحضرات المُعلن عنها لتكبير القضيب. فعلى الرغم من انتشار الإعلانات المُغرِقة عبر الإنترنت والتلفاز، إلا أن معظم الأطباء يَرفضون هذه المنتجات ويشككون في مزاعم فعاليتها. ويدعو الأطباء إلى عدم الانخداع بمثل هذه الإعلانات غير المؤكدة علمياً واستشارة أخصائي قبل تناول أي من هذه المنتجات.

الأعشاب الطبيعية

يوجد اعتقاد تقليدي بأن بعض الأعشاب يمكن أن تساعد على تكبير القضيب، لكن الدراسات الحديثة لم تثبت فعاليتها بعد وأظهرت نتائج مُحدودة أو مؤقتة.

تمارين تكبير القضيب

تهدف بعض التمارين إلى توسيع الأنسجة المحيطة بالقضيب وتحفيز نمو أنسجة جديدة، ما قد يؤدي إلى زيادة طول القضيب إلى حد ما. ولكن من المهم الإشارة إلى أن ممارسة هذه التمارين يجب أن تتم تحت إشراف طبي لضمان سلامتها وفعاليتها.

مضخة القضيب

 عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

تُعد مضخات القضيب إحدى الطُرق العلاجية القليلة لمعالجة حالات عدم القدرة على تحقيق أو الحفاظ على انتصاب القضيب بالقدر الكافي لممارسة الجنس. وتتألف هذه المضخات من أنبوب بلاستيكي يوضع حول القضيب، ومضخة صغيرة تعمل ببطارية توصل بالأنبوب. حيث تعمل المضخة على شفط الهواء من الأنبوب، ما يؤدي إلى تدفق الدم إلى القضيب وبالتالي تحقيق الانتصاب. وتُستخدم هذه المضخات تحت إشراف طبي.

مقارنة تكلفة عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية في تركيا ودول العالم

يبين الجدول الآتي مقارنة تكلفة عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية في أكثر من دولة في العالم:

الدولةالتكلفة
الإمارات8800 $
السعودية8500 $
مصر5000 $
تركيا4900 $
بريطانيا10000 $

عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

لماذا تركيا لإجراء عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية؟

هناك عدة أسباب تجعل تركيا وجهة مفضلة لإجراء عمليات تجميل الأعضاء التناسلية الذكرية:

  • تمتلك تركيا أطباء متخصصين وذوي خبرة عالية في هذا المجال.
  • المستشفيات التركية مجهزة بأحدث التقنيات والمعدات الطبية اللازمة لهذه العمليات.
  • تنافسية الأسعار مقارنة بالدول الأوروبية، حيث تكلف العملية في تركيا أقل بكثير.
  • سهولة الحصول على التأشيرة الطبية والإجراءات الإدارية ميسّرة للمرضى القادمين من خارج تركيا.
  • توفر خدمات السياحة العلاجية بالتزامن مع العمليات مما يجعل الرحلة أكثر راحة.
  • تمتع تركيا بسمعة طيبة عالمياً في مجال السياحة العلاجية بشكل عام.
  • عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية آمنة وفعالة.

ما القيمة التي يقدمها إنترناشونال كلينيكس International Clinics؟

يحصل المرضى على عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية وبضمان أعلى معدلات نجاح ونتائج دائماً ما تكون مرضية، نظرا لمهارة ودقة وشهرة الأطباء وجراحي التجميل في المشافي المتعاقد معها.

بالإضافة إلى استخدام الأطباء أحدث الأجهزة المستخدمة في الإجراءات التجميلية المختلفة، والتكلفة المناسبة لجميع الأشخاص على اختلاف مستوياتهم.

شهادات العملاء

عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

الخاتمة

يتضح مما سبق أن عمليات تجميل الأعضاء التناسلية الذكرية أصبحت شائعة ومنتشرة في الآونة الأخيرة. وقد شهد هذا المجال تقدماً كبيراً على صعيد التقنيات المستخدمة مما زاد من سلامة العمليات وفعاليتها. وتبوأت تركيا مكانة بارزة عالميًا كوجهة رائدة تستقطب المرضى من شتى بقاع الأرض، وذلك لما تتمتع به من خبرات طبية عريقة وتقنيات متقدمة وأسعار تنافسية معقولة مقارنة بالدول الأوروبية.

الأسئلة الشائعة

السيليكون هذا العلاج هو الأسرع في التعافي، حيث يتم حقن السيليكون تدريجياً وبكميات قليلة في كل جلسة علاج، ومع الوقت تُبنى أنسجة حول السيليكون الذي يتم حقنه في القضيب وهكذا يزداد سمك القضيب.

- ظهور كدمات أو بقع حمراء على جذع القضيب. 
- خدر القضيب. 
- النزيف بسبب تمزق أوردة القضيب.

لا تُحد عملية تكبير القضيب من القذف المُبكر، أو أنها لا تُؤخر القذف. ليست لها علاقة بهذا الشأن. للحد من القذف المُبكر هناك تطبيق لوضع حشوة مُؤقتة على حشفة القضيب.

في جراحة تثخين القضيب، يتم إجراء تعديل بيئي على مُحيط جسم القضيب. تُجرى للقضيب عملية تكبير دائمة، وتُسمى بـ “glans penis”. لا يُمكن حقن الحشفة بالدهون. هذه المنطقة تتمدد تلقائيًا في وضع الإنتصاب، ليس هناك داع لتكبير حشفة القضيب عن طريق الجراحة.

بعد عملية إطالة القضيب فأقصى ما يكون هو زيادة الطول بقدر 2-3 سم، وأكثر من ذلك غير صحيح.