عمليات تجميل الثدي في تركيا “Breast plastic surgery” على قدر مرتفع من الجودة، والسبب في ذلك توافر خبرات الأطباء، وكذلك المستشفيات العلاجية المتميزة، بالإضافة إلى وجود تقنيات حديثة يمكن عن طريقها إجراء العمليات، والوصول إلى النتائج الإيجابية المرجوة، وبأعلى درجة من الأمان. 

يُمثل الثدي أهمية كبيرة بالنسبة للسيدات، والبعض يرغبن في تكبير الثدي، وأخريات تصغير الثدي، وكذا شد ورفع الثدي، أو بناء الثدي، ويمكن تحقيق هذه الرغبات على أرض الواقع في تركيا، وبأسعار معتدلة، وفيما يلي التفاصيل عن عمليات تجميل الثدي في تركيا. 

ما طبيعة عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

  • تأتي عمليات تجميل الثدي في تركيا بين أبرز أنواع عمليات التجميل التي يتم إجراؤها، ويوجد عدد كبير من الفنانات والمشهورات اللاتي خضعن لذلك الإجراء في تركيا، وخاصة في ظل وجود سياحة علاجية متميزة، وبما يجعل من الزيارة إيجابية من مختلف النواحي.
  • الغرض من عمليات تجميل الصدر في تركيا هو الظهور بأفضل صورة، والحصول على جسم متناسق ورشيق، ومعالجة السلبيات الصحية، والتخلص من الحالة النفسية السيئة، في حالة وجود تأثير على الشكل العام. 

ما محددات الثدي المثالي بالنسبة للمرأة؟ 

الثدي المتناسق يساعد على اكتساب الثقة بالنفس والجاذبية، ولذلك مجموعة من المحددات أو المعايير عامة كما يلي: 

  • ينبغي أن يكون هناك تناسق بين حجم الثدي وباقي أجزاء الجسم، وخاصة الجزء العلوي. 
  • من المهم أن يكون الثدي مشدودًا، وبما يساعد على إضفاء الجمال. 
  • تساوي حجم الثديين. 

ما أنواع عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

تتعدد أنواع عمليات تجميل الثدي في تركيا، وتختلف الحاجة لذلك من سيدة لأخرى، وعلى سبيل المثال هناك من تعاني نتيجة لصغر الثدي، وترغب في الخضوع لعمليات تكبير الثدي.

وهناك من تعاني من الكبر المفرط للثدي مقارنة بباقي أجزاء الجسم، وترغب في تصغير الثدي.

أو من تعاني بسبب ترهلات الثدي وترغب في شد ورفع الثدي، وفيما يلي تفاصيل لأنواع عمليات تجميل الثدي التي يمكن إجراؤها في تركيا:

أولًًا: عملية تكبير الثدي 

تُعرف عملية تكبير الثدي باسم آخر، وهو (رأب الثدي التكبيري)، وتساعد هذه العملية على الوصول إلى الحجم المطلوب، حيث يتم زرع غرسة ممتلئة بمادة السليكون أو محلول ملحي أسفل عضلات الصدر أو تحت نسيج الثدي، ويجب على كل من ترغب في الحصول على ثدي كبير أن تقرأ عن هذه العملية باستفاضة، وتتعرف على النتائج والمخاطر. 

لماذا تُقدم السيدات على إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

  • حدوث صغر لحجم الثديين بعد فترة الحمل. 
  • المعاناة من صغر في أحد الثديين مقارنة بالآخر (عدم التساوي). 
  • حدوث صغر لحجم الثديين بعد انتهاء الريجيم وخسارة الوزن. 
  • الحاجة لتعزيز ثقة المرأة بنفسها، والحصول على التناسق والجاذبية. 
  • المعاناة من صغر الثديين، والرغبة في تحقيق التناسق بينهما وبين باقي أجزاء الجسم. 

ما مضاعفات عملية تكبير الثدي في تركيا؟ 

يوجد بعض المضاعفات التي يمكن حدوثها نتيجة لإجراء عملية تكبير الثدي في تركيا، ويسهل السيطرة عليها، ومن بين ذلك: 

1- الندبات

تكون ندبات بسيطة، ولكن في أماكن خفية غير ظاهرة. 

2- الألم والتورم

وينتهي ذلك بعد فترة وجيزة من إجراء عمليات تجميل الثدي، ويصف الطبيب مسكنات للتغلب على ذلك. 

3- العدوى

تحصل العدوى نتيجة لإجراء العملية، ويمكن تجنب حدوثها عن طريق تناول المضادات الحيوية. 

4- تمزق الغرسة أو تغير موضعها

قد يحدث في بعض الحالات النادرة تمزق للغرسة، أو يتغير مكانها، وذلك يستدعى إجراء عملية إصلاحية أخرى.

5- لمفوما تائية الخلية

وهو أحد أنواع الخلايا التي تتسبب في الأورام اللمفاوية، وتشير منظمة الغذاء والدواء الأمريكية إلى أن غرسات الثدي يمكن أن تحدث ذلك. 

6- حساسية التخدير

من الممكن أن يحدث للمريضة حساسية جراء استخدام التخدير، ومن المفضل إجراء اختبارات قبل العملية. 

ما أنواع غرسات الثدي المستخدمة لإجراء عملية تجميل الثدي في تركيا؟ 

تختلف أنواع الغرسات كما يلي: 

  1. سطح الغرسة: يوجد غرسات حبيبية وأخرى خشنة.
  2. من حيث محتوى الغرسة: يوجد غرسات سليكون وأخرى ملحية. 
  3. شكل الغرسة: يوجد غرسات دائرية وأخرى على شكل الدمعة. 
هل لديك أسئلة أخرى؟ سنجيبك فوراً عنها
تواصل معنا

هل استخدام غرسات السليكون في عملية تكبير الثدي آمنة؟ 

كانت هناك دراسات غير دقيقة في الفترات الماضية تقضي بأن غرسات السليكون يمكن أن تؤدي إلى اللمفومة تائية الخلية، وهي أحد مسببات الأورام اللمفاوية، ولقد أعلنت المنظمات الصحية العالمية عدم صحة ذلك اعتبارًا من عام 2006.

بعض المعلومات الهامة حول عملية تكبير الثدي في تركيا: 

  • بعد إجراء عملية تكبير الثدي في تركيا، فإنه يصعب إجراء تصوير الماموجرام (تصدير الثدي الإشعاعي)، ولحل هذه المشكلة فإنه ينبغي إجراء فحوصات تصويرية إضافية. 
  • يمكن القيام بإجراء عكسي لإزالة غرسات السلكيون من الثديين في حالة رغبة المريضة بذلك، ومن المفضل كذلك إجراء عملية رفع وشد للثدي. 
  • عند إجراء عملية تكبير الثدي عن طريق غرسات السليكون؛ فإن ذلك يساعد في زيادة حجم الثديين، ولا يعني ذلك الحصول على ثدي مشدود، ويتطلب الأمر إجراءً آخر لرفع وشد الثدي. 
  • ينبغي على من أجرين عملية تجميل الثدي في تركيا المتابعة الدورية للتأكد من عدم حدوث تمزق أو تحرك في الغرسات، ويفضل أن تكون المتابعة لمدة خمس سنوات بعد الإجراء. 
  • العمر الافتراضي لغرسات الثدي يقارب عشر سنوات، ويمكن أن تتعرض غرسات السلكيون للتمزق أو التحرك من مكانها، وقد يتغير شكل الثدي بسبب خسارة الوزن أو زيادته، ولحل هذه المشكلة فيمكن الخضوع لعملية مرة أخرى. 
  • البعض من السيدات يجدن مشكلة بالنسبة للرضاعة الطبيعة بعد إجراء عملية تكبير الثدي، والبعض من السيدات يمكنهن الرضاعة بشكل طبيعي. 

ما الإجراءات قبل عملية تكبير الثدي في تركيا؟ 

  • يوجه الطبيب المرأة نحو إجراء بعض الفحوصات الإشعاعية على الثدي. 
  • يطلب الطبيب من المرأة التوقف عن تناول الأدوية المسيلة للدم قبل عمليات تجميل الثدي في تركيا بأسبوع.
  • بالإضافة إلى التوقف عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية. 

ما خطوات عملية تكبير الثدي في تركيا؟

  • يتم إخضاع المرأة للتخدير العام غالبًا، وفي بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى التخدير الموضعي. 
  • يقوم الطبيب باصطناع شق تحت طية الثدي أو حول الحلمة أو أسفل الإبطية. 
  • بعد ذلك يقوم الطبيب بصنع جيب عن طريق فصل النسيج عن عضلات الصدر، ثم يقوم بوضع غرسة السليكون في ذلك الجيب. 
  • بالنسبة لغرسات السلكيون يتم ملؤها بمادة السليكون أولًا ثم وضعها في الجيب، أما بالنسبة للغرسات الملحية فيتم وضعها فارغة، وبعد ذلك يتم ملؤها بالمحلول الملحي المعقم. 
  • يتم غلق الشق الجراحي عن طريق الغرز الجراحية، ويتبعه وضع الضمادات على مكان الجرح. 
  • يمكن العودة إلى المنزل بعد إجراء العملية أو قضاء ليلة في المستشفى على الأكثر. 

ما طبيعة الفترة بعد عملية تكبير الثدي في تركيا؟ 

  • تستمر الآلام والتورمات لعدة أسابيع بعد عملية تجميل الثدي في تركيا، وبالنسبة للندوب فتتلاشى بمرور الوقت، ويصف الطبيب مُسكنًا قويًّا. 
  • ينبغي على المرأة ارتداء حمالات الصدر الرياضية لفترة يحددها جراح التجميل؛ لتثبيت غرسات السليكون في مكانها.
  • يمكن العودة إلى العمل بعد عدة أسابيع من الإجراء، وذلك مع أهمية تجنب الأنشطة الشاقة لفترة شهر، مع الأخذ في الاعتبار حساسية الثديين للتلامس في تلك الفترة. 
  • في حالة وجود أنابيب لتصريف السوائل أو غرز جراحية؛ فمن المهم تحديد موعد بهدف إزالتها. 
  • في حالة وجود ألم لا يحتمل بالصدر أو نزيف أو احمرار أو رائحة غير طبيعية أو ارتفاع في درجات الحرارة فمن المهم التواصل مع الطبيب. 

هل يمكن تعديل حجم الحلمات غير الطبيعية أثناء عملية تكبير الثدي؟ 

في بعض الأحيان يكون حجم الحلمات غير طبيعي، كأن تكون كبيرة جدًا، ويطلق عليها الحلمة الأنبوبية، ويمكن تعديل ذلك خلال إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا. 

هل يمكن للمرأة تكبير الثدي وإجراء جراحات تجميلية أخرى؟ 

تتيح التقنيات الطبية في تلك الفترة إمكانية إجراء عملية تكبير الثدي مع جراحات تجميلية متنوعة مثل: شد ورفع الثدي وتجميل الأنف وشفط الدهون، ويتطلب ذلك تنسيقًا مع الطبيب في البداية مع إجراء الفحوصات اللازمة؛ للتأكد من عدم وجود موانع طبية. 

هل تتأثر غرسات السليكون عند حدوث الحمل؟ 

لا يوجد أية متغيرات تحدث لغرسات السليكون المزروعة عند الحمل، حيث ينمو الثدي خلال فترة الحمل والرضاعة، ثم يعود لحجمه الطبيعي في مراحل تالية. 

ما طريقة تكبير الثدي عن طريق حقن الدهون الذاتية؟ 

  • يقوم الطبيب في هذه الحالة باستخلاص دهون من منطقة البطن أو الأرداف أو الفخذين، ومعالجتها بطريقة تقنية، وبعد ذلك حقنها في الثدي، وتلك الطريقة مناسبة لمعالجة صغر أحد الثديين عن الآخر. 
  • نتائج طريقة تكبير الثدي من خلال حقن الدهون الذاتية غير دائمة، ويتطلب الأمر إعادة الحقن مرة أخرى خلال مدة بين عام وعامين، ولا يوجد أية مضاعفات من ذلك الإجراء. 

هل عملية تكبير الثدي عن طريق حقن الكولاجين آمنة؟

الكولاجين عبارة عن بروتين يوجد في الجسم بصورة طبيعية، وهو المسؤول عن نضارة وجمال البشرة، ومع التقدم في العمر يقل إفراز ذلك البروتين بشكل طبيعي، ومن ثم تظهر الترهلات والتجاعيد في الجلد، وخاصة جلد اليدين والوجه والرقبة. 

صرحت المنظمات الصحية العالمية بإجراء حقن الكولاجين لمعالجة تجاعيد الوجه، والوجنتين، والشفاه، والندبات، ولم يتم التصريح به في عمليات تكبير الثدي. 

طرق أخرى لتكبير الثدي؟ 

يمكن تكبير الثدي عن طريق غرسات تحتوى على زيت الصويا أو مادة البولي إيثلين، وبنفس أسلوب وضع الغرسات التي تتضمن مادة السليكون. 

هل يوجد تمارين رياضية يمكن أن تساعد على تكبير الثدي؟ 

يوجد بعض التمارين الرياضية التي يمكن أن تساعد على تكبير الثدي مثل: 

1- تمرين الذراعين:

  • يتم ذلك من خلال الوقوف ومد الذراعين يمينًا ويسارًا بمحاذاة الكتفين.
  • وبعد ذلك دوران الذراعين بشكل دائري للأمام والخلف، والتكرار في مجموعات. 

2- تمارين الضغط التقليدي:

تتم عن طريق الاستلقاء على البطن، والصعود والهبوط براحتي اليد، والتكرار في مجموعات. 

3- تمرين الاستلقاء على الكرة الطبية بالبطن:

مع حمل بعض الأوزان ورفعها، والتكرار في مجموعات. 

4- تمرين الاقتراب من الحائط والضغط عليه براحتي اليد:

تتم من خلال تقريب الرأس، والعودة للوضع المستقيم مرة أخرى مع التكرار في مجموعات. 

هل يوجد مواد عشبية يمكن أن تكبر الثدي؟ 

هناك دراسة طبية أشارت إلى أن هناك مواد عشبية يمكن أن تساعد على تكبير الثدي، غير أن ذلك يحتاج لمزيد من الدراسات الأخرى، ومن بين هذه المواد العشبية:

  • اليام البري والشوك المبارك.
  • والحلبة، والشمر. 

هل هناك أطعمة تساعد على تكبير الثدي؟ 

هناك نوعيات من الأطعمة تساعد في تكبير الثدي؛ نظرًا لاحتوائها على هرمون الأستروجين، ومن بين ذلك:

  • الأسماك.
  • والسبانخ.
  • حليب الأبقار.
  • وبذور الكتاب، والمكسرات، وحليب الصويا.
  • الفواكه مثل الخوخ، والتوت، والتفاح، والبابايا، والفراولة. 
قبل
بعد

الاسم: سارة
العمر: 23
الجنسية: تونس
تاريخ العملية: 18-04-2020
إجراءات إضافية: لا يوجد

اقرأ المزيد

ثانيًا: عملية تصغير الثدي 

تُصنف عملية تصغير الثدي من بين أهم عمليات تجميل الثدي في تركيا، ويقبل على إجرائها كثير من السيدات، والهدف من ذلك تعديل الحجم للأكبر، والتمتع بمظهر أفضل، ورفع مستوى الثقة بالنفس، وتعرف هذه العملية أيضًا باسم (جراحة الحد من رأب الثدي).

لماذا تلجأ المرأة لعملية تصغير الثدي في تركيا؟ 

تلجأ المرأة لتلك العملية في الحالات التالية: 

  • في حالة وجود ثديين كبيرين أو غير متناسقين مع الجسم. 
  • عند وجود مشاكل في الكتف والرقبة والظهر.
  • في حالة وجود طفح أو التهابات في الجلد أسفل الثدي.
  • في حالة تأثير حجم الثدي الكبير على الأعصاب. 
  • عدم وجود ثقة بالنفس نظرًا للشكل غير المرضي. 
  • عند وجود صعوبة في ارتداء حمالات الصدر أو العثور على ملابس مناسبة. 

ما الحالات التي لا يفضل الطبيب إجراء عملية تصغير الصدر لها؟ 

يوجد بعض الحالات التي لا ينصح الأطباء بإجرائها لعمليات الصدر، والسبب في ذلك هو الشكوك في النتائج الإيجابية على المدى الطويل، ومن بين ذلك ما يلي: 

  • النساء المدخنات.
  • المصابات بالبدانة المفرطة. 
  • اللاتي لا يرغبن في الندبات بمنطقة الثديين. 
  • النساء المصابات ببعض الأمراض مثل:
    • السكري من النوع “B”.
    • اللاتي لديهن مشكلات مزمنة في القلب مثل ارتجاع الصمام الميترالي المزمن ومتلازمة الشريان التاجي الحاد.

ما الفئات العمرية التي يمكنها إجراء عملية تصغير الثدي في تركيا؟ 

  • النساء اللاتي تخطين الثامنة عشرة من عمرهن.
  • في حالة وجود رغبة نحو اتباع ريجيم تقليدي فمن المهم تأجيل إجراء عملية تصغير الثدي لبعد هذه المرحلة. 
  • في حالة الرغبة في الحمل والولادة فينبغي تأجيل إجراء تلك العملية لبعد انتهاء فترة الرضاعة بثمانية أشهر. 

ما مخاطر إجراء عملية تصغير الثدي؟ 

عملية تصغير الثدي مثلها مثل جميع العمليات الجراحية قد ينطوي عليها بعض المخاطر، غير أنه في تلك الفترة التي تتسم بالتطور الطبي؛ فإن غالبية هذه المخاطر يمكن السيطرة عليها، والبعض الآخر نادر الحدوث، ومن بين هذه المخاطر ما يلي: 

أولًا: حساسية التخدير

بعض الحالات يحدث لهن حساسية لمادة التخدير، بمعنى استجابة جهاز المناعة غير المتوقع للمادة المصنع منها المخدر، ويظهر ذلك في صورة طفح جلدي أو حكة أو ارتفاع مفرط في درجات الحرارة، وفي حالة وجود شكوك حول إمكانية حدوث حساسية أثناء عمليات تجميل الثدي في تركيا؛ فيمكن أن يجري الطبيب اختبارًا قبل العملية للتعامل مع الحالة. 

ثانيًا: الندبات

تظهر الندبات في منطقة الثديين، وغالبية الأطباء يخفونها في أماكن غير ظاهرة، وكذلك يتم استخدام خيوط تجميلية. 

ثالثًا: العدوى

قد تحدث إصابة بالعدوى البتكيرية أو الفيروسية نتيجة لاستخدام أدوات غير معقمة. 

رابعًا: اختلاف حجم الثديين

في بعض الأحيان وبعد إجراء العملية قد يحدث اختلاف في حجم أو تناسق أو شكل الثديين، ومن الممكن الخضوع لعملية أخرى للتعديل. 

خامسًا: الكدمات

يحدث كدمات بعض عملية تصغير الثدي، ويكون ذلك لفترة زمنية مؤقتة. 

سادسًا: صعوبة رضاعة الأطفال

في بعض الحالات يصعب الرضاعة مع صغر الثديين. 

ما طبيعة الإجراءات قبل إجراء عملية تصغير الثدي في تركيا؟ 

  • أثناء الزيارة الأولى للمرأة ينبغي أن توضح طبيعة المتطلبات، وكذلك توقعاتها المستقبلية للنتائج، ويقوم الطبيب بشرح جميع التفاصيل الخاصة بالعملية. 
  • يوجه الطبيب المرأة نحو إجراء الفحوصات اللازمة، ومن بين ذلك:
    • اختبار الدم.
    • والتصوير الإشعاعي للثدي للتأكد من عدم وجود أية أورام.
    • وكذلك رسم القلب، وأية فحوصات أخرى يراها الطبيب أنها مهمة. 
  • ينبغي أن يكون هناك ثبات في حجم الثديين، واستبعاد أية عوامل يمكن أن تتسبب في حدوث تغير في مدة قصيرة بعد العملية، وفي سبيل تحقيق ذلك فإنه ومن المهم أن يكون قد مر على الحمل والرضاعة مدة ثمانية أشهر. 

ما طرق إجراء عملية تصغير الثدي؟ 

يستخدم التخدير العام في جميع عمليات تصغير الثدي، وفيما يلي طرق إجراء عمليات تصغير الثدي: 

أولًا: عملية تصغير الثدي عن طريق شفط الدهون

يقوم الطبيب باصطناع شقوق صغيرة، ويتبع إدخال أنبوب تقني لتفتيت وشفط الدهون، وهذه الطريقة مناسبة للسيدات اللاتي يرغبن في تصغير حجم الثديين بنسبة صغيرة، ولا يوجد لديهن رغبة في رفع وشد الثدي. 

ثانيًا: طريقة تصغير الثدي مع ندب كبير

وفي تلك الطريقة يقوم الطبيب بعمل شق بمنطقة الهالة وحتى الطيات؛ من أجل إزالة الدهون والنسيج الزائد، وهذه الطريقة تعطي نتائج إيجابية تصغير الثدي رغمًا عن وجود ندبات. 

ثالثًا: طريقة تصغير الثدي مع تعديل مكان الحلمة

يقوم الطبيب بعمل شق جراحي أسفل الثدي، ويتبعه استئصال الدهون والأنسجة الزائدة بالثديين، ولتحسين شكل الحلمة والهالة المحيطة بها يقوم الطبيب بتعديل مكانهما، وتثبيتهما بمنطقة أعلى. 

ما طبيعة المرحلة التي تلي عملية تصغير الثدي في تركيا؟ 

  • سوف تتناول السيدة مجموعة من الأدوية العلاجية، ومن أبرزها: المسكنات للحد من الألم، والمضادات الحيوية لتجنب العدوى. 
  • سوف تتم تغطية الثديين بضمادات وشاش مع وجود أنبوبين بجوار كل ثدي لتصريف السوائل، ويجب التوجه بعد عدة أيام لإزالة الأنبوبين والغرز الجراحية.
  • يجب ارتداء حمالة الصدر الضاغطة للمحافظة على الثديين في المرحلة الأولى بعد العملية، مع الابتعاد عن حمالات الصدر الصلبة لفترة شهرين بعد العملية.  
  • ينبغي الابتعاد عن أية أنشطة بدنية عنيفة لفترة شهر على الأقل. 
  • بعد شهرين سوف تزول الآلام مع الشعور بتحسن الألم في منطقة الكتفين والرقبة والظهر، وبمرور الوقت سوف تشعر المرأة بأنها أكثر إيجابية مع إمكانية المشاركة في الأنشطة الرياضية التقليدية. 
  • مع التقدم في العمر أو بسبب زيادة أو نقصان الوزن قد يحدث تغير في شكل الثدي مرة أخرى؛ لذلك فإنه من المهم اتباع نمط غذائي صحي. 

ما مدة استمرارية النتائج الإيجابية بالنسبة لعملية تصغير الثدي في تركيا؟ 

يتوقف استمرارية ما تحصده المرأة من نتائج إيجابية بعد إجراء عملية تصغير الثدي في تركيا على عدة عوامل، ومن بينها:

  • المحافظة على الوزن.
  • وطبيعة أنسجة وجلد الثدي. 
قبل
بعد

الاسم: وداد
العمر: 41
الجنسية: تونس
تاريخ العملية: 18-06-2016
إجراءات إضافية: لا يوجد

اقرأ المزيد

ثالثًا: عملية شد ورفع الثدي: 

  • تُعد عملية شد ورفع الثدي من ضمن أبرز عمليات تجميل الثدي في تركيا، وتعرف كذلك بعملية تثبيت الثدي.
  • وتساعد على تغيير شكل الثدي ورفعه.
  • حيث يزيل الطبيب الترهلات والأنسجة الزائدة.
  • ولا يؤدي ذلك إلى حدوث تغير في حجم الثديين، غير أن بعض السيدات يقمن بذلك الإجراء بالتزامن مع تصغير أو تكبير الثدي على حسب الحالة. 

ما أسباب التوجه نحو إجراء عملية شد ورفع الثدي في تركيا؟ 

مع التقدم في السن يحدث تغير في حجم ومرونة الثديين، ويصبحان مترهلين، وأسباب ذلك كما يلي:

  • حدوث تغيرات في الوزن بالزيادة أو النقصان. 
  • تدلي الأربطة التي توجد في الثديين.
  • الحمل والرضاعة أكثر من مرة. 

من المرشحات لإجراء عملية شد ورفع الثدي في تركيا؟

يوجد حالات مختلفة يمكنها إجراء عملية شد ورفع الثدي كما يلي: 

  • تدلي الثديين نحو الأسفل، وفقدانهما الصلابة. 
  • انخفاض الحلمات، وما يحيط بهما من هالة نحو الأسفل. 
  • تدلي الثديين وظهورهما في هيئة مسطحة وليست دائرية. 
  • توسع دائرة الهالة بشكل غير متناسق مع الثديين. 

ما الفئات التي يفضل الأطباء تأجيل عمليات رفع وشد الثدي بالنسبة لهن؟ 

  • من لديـهن رغبة في الحمل مستقبلًا، حيث إن أجسامهن قد تتعرض لتقلبات الوزن. 
  • من لا يزلن في فترة الرضاعة، حيث إن هذه العملية تؤثر على مكان الحلمة، ويصبح هناك صعوبة عند الرضاعة. 

هل الأفضل إجراء عملية رفع وشد الثدي للنساء ذوات الأثداء الصغيرة أم الكبيرة؟ 

من الممكن أن يقوم الأطباء بإجراء عملية رفع وشد الثدي لجميع الأحجام، غير أن استمرارية النتائج الإيجابية تكون أفضل بالنسبة لمن يمتلكن ثديين صغيرين مقارنة بالفئات الأخرى. 

ما مخاطر عملية شد ورفع الثدي؟ 

أولًا: العدوى

قد يحدث عدوى، ويصف الطبيب في هذه الحالة مضادات حيوية. 

ثانيًا: تلف نسيج الحلمة أو الهالة

قد يحدث انقطاع في تمويل نسيج الحلمة أو الهالة بالدم، ومن ثم يحدث تلف وفقدان للحلمة والهالة بصورة جزئية أو كلية. 

ثالثًا: وجود صعوبات عند الرضاعة الطبيعية

يوجد بعض الصعوبات بالنسبة للرضاعة الطبيعية بالنسبة لمن يحملن بعد عملية شد ورفع الثدي.

رابعًا: الندبات

نتيجة للشق الجراحي تظهر علامات على الجلد، وتختفي بمرور الوقت خلال عامين، ويمكن إخفاء ذلك عن طريق الصدريات. 

خامسًا: النزيف

يمكن أن يحدث نزيف أثناء أو بعد العملية، ويسهل السيطرة على ذلك النوع من المخاطر. 

سادسًا: حساسية التخدير

يوجد احتمالية بسيطة لأن يحدث حساسية من مادة التخدير بالنسبة للسيدات اللاتي يخضعن للعملية. 

سابعًا: التغير المؤقت في إحساس الحلمة أو الثدي

يوجد احتمالية لأن يحدث فقدان مؤقت للإحساس في منطقة الحلمة أو الثديين، وينتهي ذلك بعد فترة وجيزة. 

ما الإجراءات قبل عملية شد ورفع الثدي؟ 

  • أثناء الزيارة الأولى يتعرف الطبيب على الحالة الصحية للسيدة، والتوقعات فيما يخص العملية، كما يجيب عن كافة ما يدور بمخيلة السيدة من استفسارات، ويتعرف على طبيعة الأدوية التي يتم تناولها. 
  • يقوم الطبيب بفحص الثديين ووضعية الحلمات والهالات التي تحيطهما، ويناقش الطبيب طبيعة المضاعفات. 
  • يوجه الطبيب المريضة نحو إجراء أشعة على الثديين (الماموجرام)، واختبارات الدم، ورسم القلب.
  • بناءً على الفحوص والاختبارات يحدد الطبيب موعد إجراء العملية.
  • ويوجه الطبيب السيدة نحو أهمية تجنب التدخين وتناول المواد الكحولية قبل إجراء العملية.
  • من المهم الامتناع عن مميعات الدم؛ مثل: الأسبرين والجيوسبرين والبلافيكس قبل العملية بأسبوع، وبالمثل بعض أنواع المكملات والمواد العشبية. 
  • من المهم تناول الوجبات الصحية والمحافظة على الوزن لحين الخضوع لعملية شد ورفع الثدي. 

خطوات إجراء عملية شد ورفع الثدي: 

  • يستخدم جراح التجميل التخدير العام غالبًا عند إجراء عملية شد ورفع الثدي، وفي حالات محدودة يستخدم تخديرًا موضعيًّا مع مهدئات. 
  • يصطنع الطبيب شقوقًا جراحية أسفل طيات الثدي، أو أسفل الهالة المحيطة بالحلمة وحتى الطيات، أو في منطقة الهالة الداكنة، والغرض من ذلك هو إخفاء الندبات في المستقبل. 
  • يزيل الطبيب الدهون والجلد الزائد، ويشكل الطبيب النسيج الداخلي في الثدي، ومن الممكن أن يقلص من مساحة الهالة المحيطة بالحلمات؛ لكي يحدث التناسق المطلوب، وفي النهاية يقوم بخياطة الجرح بالغرز، ويضع الضمادات والشاش. 
  • يتطلب إجراء هذه العملية مدة تتراوح بين ساعتين ونصف إلى ثلاث ساعات ونصف.
  • يمكن للمريضة العودة إلى المنزل في نفس اليوم، إلا إذا كان هناك دواعٍ طبية تستلزم البقاء في المركز العلاجي ليوم آخر. 

ما طبيعة المرحلة بعد إجراء عمليات شد ورفع الثدي في تركيا؟ 

  • بعد الانتهاء من عملية شد ورفع الثدي يجب أن ترتدي السيدة حمالة صدرية طبية، وأسفلها الضمادات والشاش مع وجود أنابيب لتصريف السوائل. 
  • في بعض الحالات يوجد شعور بالخدر في منطقة الحلمتين وما يحيط بهمها من هالات، وينتهي ذلك في غضون شهر ونصف. 
  • تشعر السيدات ببعض الآلام والكدمات في الثديين نتيجة للشقوق الجراحية، ويقل ذلك تدريجيًا بمرور الوقت. 
  • يقوم الطبيب بتحديد موعد لإزالة أنابيب التصريف مع تغيير الضمادات والشاش، وذلك بعد يومين من إجراء العملية. 
  • من المهم تناول الأدوية العلاجية التي يصفها الطبيب بشكل منتظم، وخاصة المسكنات والمضادات اليومية. 
  • ينبغي على السيدة تجنب التعرض لأشعة الشمس؛ حتى لا يؤثر ذلك على شفاء الشقوق الجراحية. 
  • ينبغي تجنب الأعمال الشاقة والإجهاد لمدة شهر على الأقل، وكذا وجب الامتناع عن أية أنشطة جنسية لمدة شهر.
  • بالنسبة للاستحمام واستخدام المياه في مناطق العملية فإن الطبيب الجراح هو الذي يحدد المدة قبل الضلوع في ذلك. 

ما طبيعة النتائج بعد عملية شد ورفع الثدي؟ 

  • سوف تتكون تكتلات وندوب حمراء اللون، وسوف يقل حدة ذلك مع مرور الوقت، ويكون ذلك في مدة عام.
  • تحتاج المرأة لحمالة صدر أقل في المقاس مقارنة من الفترات الماضية قبل إجراء عملية شد ورفع الثدي، والسبب في ذلك زيادة سماكة وصلابة الثديين. 
  • ستشعر المرأة التي خضعت لعملية شد ورفع الثدي بوجود تحسن فوري في شكل الثديين مع استقرار للشكل في غضون شهور. 
  • مع التقدم في العمر سوف تحدث متغيرات في شكل وهيئة الثديين مرة أخرى، ويمكن أن يحدث تدلٍّ نتيجة للثقل والمرونة، وتجنبًا لذلك وللمحافظة على نتائج العملية الايجابية لأطول فترة ممكن فإنه من المهم تناول وجبات صحية قليلة السعرات الحرارية، والمحافظة على الوزن. 
قبل
بعد

الاسم: أمينة
العمر: 37
الجنسية: العراق
تاريخ العملية: 01-03-2022
إجراءات إضافية: شفط الدهون

اقرأ المزيد

رابعًا: عمليات إزالة التثدي عند الرجال: 

إزالة التثدي عند الرجال بين أهم عمليات تجميل الثدي في تركيا، وذلك المرض عبارة عن بروز بشكل غير طبيعي للثديين عند الرجال، ويسبب مظهرًا خارجيًّا غير مُرضٍ، وعلى وجه الخصوص في فصل الصيف الذي يرغب فيه لرجال في ارتداء الملابس الخفيفة، ويمكن عن طريق الجراحة التخلص من تلك المشكلة. 

اقرأ أيضًا: إزالة التثدي عند الرجال

ما الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتثدي عن الرجال؟ 

تتنوع أسباب الإصابة بالتثدي بين عوامل وراثية وأخرى مكتسبة، ويتمثل ذلك فيما يلي: 

  • زيادة الوزن لمستويات كبيرة. 
  • تناول نوعيات من الأدوية لفترات زمنية طويلة. 
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية. 
  • الإصابة بنوعيات مختلفة من السرطانات. 
  • حدوث متغيرات هرمونية في الجسم. 

ما المراحل العمرية الأكثر عرضة للإصابة بالتثدي؟ 

  • يمكن أن يصاب بالتثدي جميع المراحل العمرية، غير أن كبار السنة هم الأكثر عُرضة.
  • وقد يصاب الرضع نتيجة لتناول حليب الأم الذي يحتوي على وفرة من هرمون الأستروجين، ويكون ذلك لفترة مؤقتة وسرعان ما تنتهي مشكلة التثدي.
  • والبعض من الأفراد يصابون بالتثدي نتيجة للوزن وبمجرد العودة للوزن المثالي يتخلصون من التثدي. 

ما الفئات المرشحة لإجراء عملية إزالة التثدي عند الرجال؟ 

  • الرجال ممن يعانون التضخم في الثدي، ولم تُؤتِ الرياضة أو العلاجات النمطية بثمارها. 
  • الرجال ممن لديهم اضطرابات في هرمون الذكورة وبما يسبب مرض التثدي، وينبغي التنويه إلى أهمية معالجة الخلل الهرموني قبل الخضوع للعملية. 
  • من تخطوا سن المراهقة حتى يكون هناك ثبات في الوزن. 

ما خطوات عملية إزالة التثدي عند الرجال؟ 

  • يخضع المريض للتخدير العام أو الجزئي على حسب الحالة. 
  • يقوم الطبيب بعمل شق جراحي.
  • يعمل الطبيب على التخلص من الأنسجة والدهون الزائدة التي توجد أسفل منطقة الحلمة على وجه الخصوص.
  • بعد ذلك يقوم الطبيب بإغلاق الشق الجراحي.
  • من المهم أن يحافظ المريض على الوزن المثالي مع ضبط مستويات الهرمون الذكري (التستوستيرون) في مرحلة ما بعد عمليات تجميل الثدي في تركيا. 

ما طبيعة نتائج عملية إزالة التثدي عند الرجال؟ 

  • يتعافى المريض بشكل تدريجي ويحصل على النتائج الإيجابية النهائية خلال فترة تتراوح بين شهرين وثلاثة.
  • ويزول التورم بشكل تام، وتتبقى ندبات بسيطة. 
  • تعتبر نتائج هذه العملية إيجابية، حيث يحصل الرجال على صدر ذي جلد مشدود وقوي ودون أية ترهلات. 
قبل
بعد

الاسم: محمد طه
العمر: 27
الجنسية: الكويت
تاريخ العملية: 19-11-2020
إجراءات إضافية: شفط الدهون

اقرأ المزيد

بعض الإرشادات المهمة بعد إجراء عملية إزالة التثدي عند الرجال:

  • من المهم ارتداء حزام مطاطي للحد من التورم.
  • مدة التعافي من عملية إزالة التثدي تبلغ ثلاثة أسابيع كحد أقصى. 
  • غالبًا ما يترك الطبيب أنبوبًا لتصريف السوائل ويتم إزالته بعد يومين من العملية. 
  • في حالة الشعور بآلام في منطقة الصدر أو ارتفاع في درجات الحرارة أو حدوث نزيف فمن المهم إبلاغ الطبيب على الفور. 

ما مخاطر عملية إزالة التثدي عند الرجال؟

1- الخدر:

في بعض الأحيان يعاني البعض من خدر في منقطة الثديين، ويزول ذلك بعد فترة زمنية وجيزة. 

2- مشاكل التخدير:

من المحتمل أن يحدث حساسية للمريضة بسبب التخدير. 

3- العدوى:

يمكن أن يُصاب المريض بعدوى بكتيرية أو فطرية أو فيروسية، وتجنبًا لذلك يصف الطبيب مضادًا حيويًّا قويًّا. 

4- عدم التماثل:

قد يحدث عدم تماثل فيما بين الثديين.

خامسًا: عملية بناء الثدي المُستأصل بسبب الأورام السرطانية:

  • في بعض الأحيان قد يستلزم الأمر التدخل الجراحي؛ من أجل إزالة النسيج السرطاني في أحد الثديين أو الاثنين معًا، ويمكن زرع الثدي أو بناء الثدي مرة أخرى، ويُعد ذلك من بين عمليات تجميل الثدي في تركيا، وطبيعة الخطوات على حسب الحالة.
  • في كثير من الأحيان يتم ذلك الإجراء في ذات الوقت مع عملية الاستئصال، أو يتم تأجيل عملية البناء أو الزراعة لمرحلة زمنية لاحقة، ويستخدم في إعادة البناء السيليكون، وقد يرى الطبيب إمكانية زراعة أنسجة في الثدي، ويتم أخذها من مناطق أخرى. 

كيف يمكن اختيار المكان المناسب لإجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا قد يكون لدواعي المظهر والأناقة أو لحل مشاكل صحية، وعلى كل فإن الأمور تسير نحو التحسن بعد إجراء هذه العمليات، ومن المهم اختيار المكان المناسب، والسؤال عن الطبيب الذي سيقوم بالإجراء، والتعرف على عدد العمليات التي أجراها مسبقًا، وفي تلك الفترة فإن شبكة الإنترنت وفرت معلومات حول جميع الأماكن لاختيار أنسبها. 

ما تكلفة عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

تتفاوت تكلفة عمليات تجميل الثدي في تركيا على حسب مكان المستشفى، وشُهرة جراح التجميل، والتقنيات المستخدمة، وفيما يلي مقارنة لمتوسط التكلفة بين بريطانيا وتركيا: 

طبيعة العمليةتكلفة العملية في بريطانياتكلفة العملية في تركيا
عملية تكبير الثديتتراوح بين 5000-9000 دولارتتراوح بين 2400-3900 دولار
عملية تصغير الثديتتراوح بين 4000-6000 دولارتتراوح بين 2-2500 دولار
عملية شد ورفع الثديتتراوح بين 4500-8500 دولارتتراوح بين 2100-2400 دولار
عملية بناء الثدي المستأصلتتراوح بين 6000- 9500 دولارتتراوح بين 2300-2700 دولار
عملية استئصال التثدي عند الرجالتتراوح بين 3000-5000 دولارتتراوح بين 1300-1900 دولار

هل تفقد المرأة إحساسها بعد إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا؟ 

لا يوجد أي فقدان للإحساس أو النشوة بعد إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا وفقًا لما أكدته الدراسات الطبية الحديثة. 

الخاتمة

يُمكن إجراء عمليات تجميل الثدي في تركيا بأسعار معتدلة، وعلى أيدي أطباء عالميين، وفي أماكن متميزة، بالإضافة إلى توفير رحلات سياحة علاجية رائعة، ومن بين هذه العمليات: عملية تكبير الثدي، وعملية شد ورفع الثدي، وعملية تصغير الثدي، وعملية إعادة بناء الثدي، وعملية إزالة التثدي لدى الرجال.

قد يهمك قراءة: عملية تجميل الصدر | شد ورفع الثدي | دليلك الشامل