علاج العقم عند الرجال

يعتبر العقم عند الرجال Male infertility من الأمراض التي تُصيب الجهاز التناسلي، وتجعل الرجل غير قادر على إنجاب الأطفال. ما هي أسباب العقم عند الرجال؟ وأهم أعراضه؟ و كيفية علاج العقم عند الرجال؟

يعاني العديد من الأزواج من العقم، وفي الواقع يوجد أسباب كثيرة للعقم، وقد يحتاج علاج العقم عند الرجال زيارة الطبيب وإجراء بعض الاختبارات لتحديد ومعرفة سبب العقم. وفي أغلب الحالات يكون العقم عند الرجل بسبب مشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية أو في توصيلها إلى البويضة.

ما هو العقم عند الرجال؟

قد تعتمد عملية التكاثر الطبيعي للذكور على عدة أشياء، حيث يصنع جسم الرجل خلايا صغيرة تسمى الحيوانات المنوية، وأثناء عملية الجماع، يؤدي القذف عادةً إلى توصيل الحيوانات المنوية إلى جسم المرأة. فيجب أن يكون الرجل قادرًا على صنع حيوانات منوية صحية ويجب حدوث انتصاب جيد حتى تصل الحيوانات المنوية إلى البويضة بشكل سليم. وبصفة عامة يعتبر العقم عند الذكور من المشاكل التي تؤرق الطرفين بشكل كبير، فعلى الرغم من الاستمرار في ممارسة الجماع إلا أنهم لا يستطيعون إنجاب أطفال، وذلك إما بسبب وجود ضعف في إفراز الحيوانات المنوية أو بسبب حدوث خلل في الحيوان المنوي أو غيرها من الأسباب الأخرى التي تسبب العقم عند الرجال والتي من الممكن أن تتضمن عوامل صحية أخرى.

أسباب العقم عند الرجال

توجد العديد من الأسباب التي يمكنها أن تسبب العقم عند الرجال. حيث أنه يمكن أن تؤثر العوامل البيولوجية والبيئية على خصوبة الذكر. وتأتي الأسباب المحتملة الشائعة لحدوث العقم عند الرجال على النحو التالي:

اضطرابات الحيوانات المنوية

  • قد يكون سبب العقم عدم القدرة على إنتاج خلايا الحيوانات المنوية.
  • إنتاج الحيوانات المنوية التي تكون جودتها رديئة أو منخفضة.
  • الأمراض الوراثية تكون سبب من أسباب العقم عند الرجال أيضًا.
  • الحيوانات المنوية المشوهة، وهي التي لا يمكنها العيش فترة طويلة بما يكفي لكي تتمكن من تخصيب البويضة.
  • بعض الأشخاص يعانون من أمراض أخرى مثل مرض السكري، وبعض اضطرابات المناعة الذاتية والتليف الكيسي والالتهابات.
  • توجد حالات تكون فيها أوردة الخصيتين أكبر من المعتاد. وذلك يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارتها، وذلك قد يؤثر على شكل وعدد الحيوانات المنوية.
  • قد تؤثر بعض العادات غير الصحية على الحيوانات المنوية. وقد تكون سبب في العقم مثل تعاطي المخدرات وشرب الكحوليات والتدخين بطريقة مبالغ فيها.
  • يمكن للاضطرابات الهرمونية أن تؤثر على الغدة النخامية، مما قد يتسبب في العقم لدى الرجل.

مشاكل هيكلية

هناك العديد من الأشياء التي تتسبب في أن الجهاز التناسلي يوقف تدفق السائل المنوي. وقد يكون هذا عيبًا وراثيًا أو خلقيًا، ويمكن أيضًا للعدوى أو الالتهاب الناتج عن أحد الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي أن يؤدي إلى انسداد السائل المنوي، وتشمل الأسباب الأخرى الأنسجة الندبية الناتجة من الجراحة أو الأوردة الملتوية المنتفخة في كيس الصفن.

عوامل أخرى تسبب العقم

هناك بعض العوامل الأخرى كضعف الانتصاب أو سرعة القذف. والإصابة بأمراض الكبد أو الكلى أو علاج اضطرابات النوبات التي تعتبر من المشاكل التي يمكن أن تسبب العقم.

أعراض العقم عند الرجال

توجد العديد من الأعراض التي تدل على العقم عن الرجل. ولكن تعتبر العلامة الأساسية للعقم هي عدم القدرة على إنجاب الأطفال، وقد تتضمن المؤشرات والأعراض التي يمكن أن تلاحظها الآتي:

  • حدوث مشكلات في الوظائف الجنسية، والتي قد تتمثل في صعوبة القذف أو قذف كميات صغيرة من السائل المنوي، أو في بعض الأحيان ضعف الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب.
  • ظهور تورم أو كتل في الخصية testicle lumps، والشعور بألم في هذه المنطقة.
  • نمو الثدي بصورة غير طبيعية، الأمر الذي يعرف بالتثدي الذكري.
  • نقص شعر الوجه أو في أجزاء الجسم، أو وجود أي مؤشرات أخرى للشذوذ الكروموسومي أو الهرموني.
  • قلة عدد الحيوانات المنوية عن معدلها الطبيعي، حيث يكون أقل من 15 مليون حيوان منوي لكل مللي لتر من السائل المنوي، أو يكون إجمالي عدد الحيوانات المنوية أقل من 39 مليون في القذفة الواحدة.

ولكن في بعض الحالات تؤدي الأمراض والمشكلات الكامنة إلى ظهور عدة علامات وأعراض أخرى، ونجد أن هذه الحالات تتمثل في الاضطرابات الوراثية، أو وجود أوردة واسعة في الخصية، أو حدوث خلل هرموني، أو بعض الحالات التي تمنع مرور الحيوانات المنوية.

من هو المعرض لخطر العقم؟

قد يكون الذكور الذين عانوا من الأشياء التالية هم أكثر عرضة للإصابة بالعقم، وتتمثل في:

  • التهاب البروستاتا Prostatitis السابق أو التهابات الأعضاء التناسلية السابقة.
  • إصابة أو التواء (التواء) في الخصيتين.
  • البلوغ المبكر أو المتأخر.
  • تعرض الأعضاء التناسلية لدرجات حرارة عالية.
  • إصلاح الفتق.
  • الخصيتين المعلقة.

مضاعفات العقم عند الرجال

قد تشمل مضاعفات العقم لدى الرجال الآتي:

  • تزداد زيادة خطر الإصابة بسرطان الخصية، وسرطان الجلد والقولون والبروستاتا.
  • الإجهاد، وصعوبة القيام بالعلاقة الجنسية.
  • طرق الإنجاب الأخرى تكون مكلفة بشكل كبير، ويلجأ العديد من الرجال إلى استخدامها من أجل الإنجاب.
  • الإصابة بالقلق الدائم والتأثير على الحالة النفسية.

تشخيص العقم عند الرجال

يجب أن يتم إجراء بعض الاختبارات لتشخيص العقم عند الرجال، حيث يتم التشخيص بعدة طرق وقد يتضمن تشخيص مشاكل العقم عند الرجال الآتي:

الفحص البدني

يتضمن الفحص البدني فحص كامل للأعضاء التناسلية، ويقوم الطبيب بطرح عدة أسئلة لمعرفة إذا كان هناك تاريخ وراثي للعقم أو وجود أي مشاكل صحية أو إصابات أو عمليات جراحية يمكنها التأثير على الخصوبة، وقد يطرح الطبيب بعض الأسئلة حول العادات الجنسية في مرحلة البلوغ.

تحليل السائل المنوي

يطلب الطبيب الحصول على عينة للسائل المنوي الخاص بك، ويمكنك أن تقدم العينة عن طريق الاستمناء وأن تقذف في وعاء خاص في العيادة، ويفضل البعض جمع السائل المنوي عن طريق استخدام الواقي الذكري أثناء الجماع، ويتم إرسال السائل المنوي الخاص بك إلى المختبر لمعرفة عدد الحيوانات المنوية والبحث عن وجود أي تشوهات في الحيوانات المنوية، كما أن المعمل سوف يقوم بفحص السائل المنوي للبحث عن أي مشاكل أخرى مثل الالتهابات.

الموجات فوق الصوتية في كيس الصفن

يتم إجراء ذلك الاختبار في كيس الصفن، يستخدم هذا الاختبار موجات صوتية عالية التردد للتمكن من إنتاج صور داخل جسمك، وتساعد هذه الموجات الطبيب في أن يتعرف ما إذا كان هناك مشاكل كدوالي الخصية أو مشاكل أخرى موجودة في الخصيتين والهياكل الداعمة.

الموجات فوق الصوتية عبر المستقيم

يتم إجراء ذلك الاختبار عن طريق إدخال عصا صغيرة في المستقيم، تجعل الطبيب يستطيع فحص البروستاتا والبحث عن انسداد الأنابيب التي تحمل السائل المنوي.

تحليل البول بعد القذف

يمكن أن تشير الحيوانات المنوية في البول إلى انتقالها إلى الخلف ووصولها إلى المثانة بدلًا من خروجها من القضيب أثناء القذف، وذلك يعرف بالقذف المرتجع.

الاختبارات الجينية

يعتبر اختبار الدم هو الذي يكشف عما إذا كان هناك تغييرات في كروموسوم y، ويدل ذلك على وجود خلل جيني يتم إجراء الاختبار الجيني لتشخيص المتلازمات سواء الخلقية أو الوراثية المتنوعة.

اختبارات وظائف الحيوانات المنوية المتخصصة

يمكن أن يتم استخدام عدد من الاختبارات من أجل التحقق من مدى جودة بقاء الحيوانات المنوية بعد القذف، وما مدى قدرتها على أن تقوم باختراق البويضة وهل هناك أي مشكلة في التصاقها بالبويضة، لكن هذه الاختبارات لا يمكن استخدامها كثيرًا.

علاج العقم عند الرجال

في أغلب الأحيان لا يستطيع معرفة السبب المحدد للعقم، حتى إذا لم يكن السبب معروف وواضح قد يكون الطبيب قادر على اتباع العلاجات والإجراءات مع المريض التي تؤدي إلى الإنجاب، حيث أن علاجات العقم عند الرجال تشمل الآتي:

الجراحة

يمكن في بعض الحالات أن يقوم الطبيب بتصحيح دوالي الخصية بطريقة جراحية، وفي الحالات التي لا توجد بها حيوانات منوية في القذف يمكن أن يتم استرداد الحيوانات المنوية بشكل مباشرة من الخصيتين باستخدام تقنيات استرجاع الحيوانات المنوية.

معالجة الالتهابات

يتم معالجة الالتهابات عن طريق تناول المضادات الحيوية، وتلك الالتهابات تكون عبارة عن عدوى تصيب الجهاز التناسلي، ولكن ذلك الأمر لا يمكنه أن يعيد الخصوبة بشكل دائم.

علاجات مشاكل الجماع

يمكن أن تساعد الأدوية أو استشارة الطبيب المختص في تحسين الخصوبة في بعض الحالات مثل ضعف الانتصاب أو سرعة القذف.

العلاجات والأدوية الهرمونية

ينصحك الطبيب في بعض الأحيان ببدائل الهرمونات أو الأدوية، وذلك فقط في الحالات التي يكون فيها العقم ناتج عن ارتفاع أو انخفاض مستويات بعض الهرمونات أو وجود مشاكل في طريقة عمل الهرمونات في الجسم.

تقنية المساعدة على الإنجاب ART

وذلك هو الحقن المجهري الذي يتم من خلال إدخال الحيوانات المنوية في الجهاز التناسلي للمرأة، أو استخدامها في الإخصاب في المختبر أو القيام بحقن الحيوانات المنوية داخل الهيولي، وتشمل هذه العلاجات الحصول على الحيوانات المنوية سواء عن طريق قذف السائل المنوي بشكل طبيعي أو استخراجه جراحيًا.

ما بعد عملية دوالي الخصيتين

يتم إجراؤها تحت التخدير العام أو التخدير الوريدي، وفي حين أن الألم بعد الجراحة عادة ما يكون خفيفًا، يختلف التعافي والمتابعة، وبعد إصلاح دوالي الخصية، يجب على مقدم الرعاية الصحية إجراء فحص بدني، وهذا لمعرفة ما إذا كان الوريد قد اختفى تمامًا، وغالبًا ما تظل الأوردة متضخمة، كما أنه يجب اختبار السائل المنوي كل 3 أشهر تقريبًا لمدة عام على الأقل، أو حتى  يتم الحمل.

الوقاية من العقم عند الرجال

يمكنك تجنب بعض الأسباب الشائعة التي قد تسبب عقم الذكور، ولكن لا يمكن بشكل دائم الوقاية من العقم عند الذكور، وقد تتمثل طرق الوقاية في الآتي:

  • تجنب تناول الكحوليات أو تعاطي المخدرات.
  • الحفاظ على الوزن المناسب، والتمتع بوزن صحي قدر الإمكان.
  • تجنب التدخين.
  • التقليل من القلق والتوتر الدائم.
  • تجنب الأمور التي تؤدي إلى ارتفاع حرارة الخصيتين.
  • تجنب التعرض للمبيدات.
  • الابتعاد عن الطرق غير الصحيحة للشعور بالنشوة الجنسية.

يقدم مركز إنترناشيونال كلينيك international clinic خدمات متميزة وفقًا للمعايير الطبية الدولية، ويتم ذلك عن طريق نخبة متخصصة في علاج العقم عند الرجال بأفضل التقنيات الحديثة، ويمكنكم التواصل معنا والاستفسار، حيث يقوم بالرد على سيادتكم متخصصين في هذا المجال.