جراحة عظام الأطفال

يُعد الهدف من جراحة عظام الأطفال هو تعديل أو تصحيح التشوهات التي قد تحدث في عظام الأطفال، وهذه التشوهات تنتج عن بعض الإصابات التي قد تحدث للطفل، أو قد يُولد بها الطفل، وتتم جراحة عظام الأطفال لمنع حدوث تشوهات في المستقبل لدى الأطفال، وتختلف مشاكل العظام لدى الأطفال، وذلك لأن جسم الطفل لايزال في مراحل نموه، وبالتالي تكون استجابة كل جسم مختلفة عن الآخر، حسب مرحلة نموه، ومن أكثر مشاكل العظام التي قد تواجه الأطفال هي لين العظام والتشوهات الخلقية، ويحتاج الطفل إلى التوجه لدكتور مختص في جراحة عظام الأطفال حتى يتمكن من تشخيص الحالة بصورة جيدة، ويقوم بدوره في تحديد طريقة العلاج المناسبة سواء بالتدخل الجراحي أو بدون تدخل جراحي.

ما هي جراحة عظام الأطفال؟

تتعدد أشكال وأنواع جراحات العظام للأطفال حيث تشمل جراحة عظام الأطفال ما يلي:

  • تصحيح التشوهات الخلقية لدى الأطفال.
  • تركيب أطراف صناعية.
  • علاج أورام العظام.
  • علاج التهاب المفاصل.
  • علاجات الكسور والخلوع في عظام الأطفال.
  • علاج تشوهات السير.
  • علاج مشاكل القدم والكاحل عند الأطفال.
  • بالاضافة الى علاج مشاكل العمود الفقري عند الأطفال.
  • علاج كسور الطفولة ومضاعفاتها.
  • علاج اضطرابات المشي

أنواع جراحة عظام الأطفال

جراحة الركبة

قد يحدث لبعض الأطفال تمزق في الركبة، ويمكن علاجه بالطرق التالية:

  • إعادة بناء غضاريف الركبة.
  • تركيب ركبة صناعية، عن طريق استبدال مفصل من مفاصل الركبة  أو استبدال مفاصل الركبة بأخرى صناعية.

جراحة  القدم واليد

  • يقوم الطبيب في هذه الجراحة بالتركيز على التفاصيل الدقيقة في عظام اليد والقدم من غضاريف وأوتار وعظام لمعالجة الجزء المصاب بشكل دقيق.

جراحة العمود الفقري

  • ويتم تحديد الجزء المصاب المطلوب التدخل الجراحي به، سواء في فقرات العمود الفقري أو في لوح الكتف سواء الأيمن أو الأيسر.

جراحة كسر العظام

  • ينتج كسر العظام في حالة وجود خلل في تكوين عظام الجسم سواء اليد أو القدم أو الساق أو غيرها، فبدلا من أن يصبح العظم كتلة واحدة، يحدث به كسر أو خلل، وبالتالي تصبح حالة الشخص مرضية ويحتاج إلى تدخل الطبيب لإصلاح الكسر الناتج في العظام.

جراحة الأطراف السفلية

  • تقوم بمعالجة خلل قياس الأطراف سواء كان خللا خلقيا أو نتيجة إصابة.
  • يتم بها إطالة الأطراف السفلية باستخدام مثبت خارجي.

جراحة الإصابات

  • يتم فيها معالجة الكسور عند الأطفال، سواء كانت في الأطراف العلوية أو السفلية.
  • معالجة مضاعفات الكسور، ومنها الانحراف المحوري والالتهاب، ومعالجتها بالمثبت الخارجي ليتم تحقيق ثبات الكسور.

جراحة اليد

  • تثبيت طرفي العظم باستخدام أجهزة تقنية.
  • متابعة مباشرة أثناء العملية من خلال جهاز الأشعة السينية للتحقق من استقرار العظم.
  • كما وتشمل كسور المعصم وكسور الأصابع، وكسور مشط اليد.

جراحة المفاصل

  • علاج الإصابات الناجمة عن تدهور مفاصل الركبة، من خلال معالجة الأربطة والأوتار.

جراحة خلل التنسج الوركي

  • يمكن علاج مرضى التنسج الوركي من خلال إجراء أشعة تليفزيونية مع إعطاء العلاج المناسب.
  • التدخل الجراحي لبعض الحالات.

خطوات جراحة العظام والكسور عند الأطفال

  • التخدير ويقصد به تخدير المريض قبل إجراء العملية بمدة كافية حسب الوقت المستغرق للعملية.
  • تحديد مكان العملية بشكل دقيق والمطلوب تغييره، أو تصليحه، سواء كان شرخا في العظام، أو تغيير مفصل.
  • متابعة العلامات الحيوية للمريض وذلك من خلال الجهاز المختص داخل غرفة العمليات.
  • إجراء العملية.
  • الانتهاء من العملية، مع عمل جراحة تجميلية لمكان الجرح.
  • تدريبات التنقل السريري، حتى يتم نقل المريض بصورة صحيحة.

ما قبل العملية؟

  • يحتاج الطبيب إلى تشخيص حالة المريض أولًا، قبل إجراء العملية الجراحية.
  • معرفة مدة العملية وتخدير المريض حسب الوقت الكافي لإجراء العملية.
  • إجراء التحاليل الطبية الخاصة بالعملية للتأكد من صحة المريض.
  • إجراء أشعة تليفزيونية للمكان المصاب من كل الجهات قبل إجراء العملية.
  • اتباع كافة الإرشادات التي يوجهها الطبيب للمريض.
  • لابد من إخبار الطبيب في حال تناول المريض لأي أدوية قبل العملية.

الآثار الجانبية لجراحة العظام والكسور عند الأطفال

هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تحدث لدى بعض الأطفال، ومنها:

  • ألم مكان العملية.
  • تلوث الجرح الخاص بالعملية.
  • جلطات الدم في أماكن العملية.
  • حدوث كسور في العظام.
  • إعادة الإصابة في المكان الخاص بالعملية.

علاج جراحة عظام الاطفال

طب عظام الأطفال يشمل عدة طرق للعلاج ، واحدة منها قد تكون التدخل الجراحي، ولكن هناك بعض الطرق الأخرى التي يمكن الاعتماد عليها لعلاج جراحة عظام الأطفال، ومنها:

  • العلاج باليد: كالعلاج الطبيعي وإجراء بعض التمارين الرياضية لعلاج الأطفال.
  • تنظير القدم: كما ويستخدم الطبيب كاميرا للمساعدة في التشخيص والعلاج.
  • إصلاح الأربطة والأنسجة الموجودة داخل العظام.
  • قطع العظام: والهدف منه تصحيح تشوهات العظام، عن طريق قطع العظام وتصحيح موقعه.
  • تشوه العظام: يتم بها تصحيح تشوهات العظام، وذلك من خلال إطالة العظام.

إجراءات ما بعد الجراحة

يحتاج الطفل بعد إجراء جراحة في العظام، إلى فترة لإصلاح العظام، فيحتاج الطفل إلى فترة تتراوح بين ثلاثة إلى ستة أشهر للتعافي، وهناك عدة إجراءات لابد من اتباعها وهي:

  • الراحة وعدم الضغط على العظام.
  • تناول الأدوية الخاصة بالعملية في موعدها.
  • وجود مرافق رعاية للطفل للمساعدة في التحرك بشكل سليم.
  • المتابعة المستمرة مع الطبيب للتأكد من نجاح العملية.

بعد قضاء مدة التعافي، لابد من تمارين العلاج الطبيعي. حتى يعود شكل العظام صحيحا لما كان عليه:

  • تقليل الإجهاد خاصة بعد العملية.
  • ممارسة الرياضة بصورة بسيطة.