العلاج التحفظي للأسنان

يهتم العلاج التحفظي للأسنان بتقديم التعليمات والإرشادات التي تساعد على وقاية الأسنان من مخاطر التسوس، والمحافظة على اللون الطبيعي للأسنان؛ عن طريق معالجة التغيرات التي تحدث نتيجة لتراكم البلاك. وكذلك يهتم العلاج التحفظي بالعلاجات التجميلية ووضع الحشوات التي من شأنها المحافظة على الأسنان لأطول فترة زمنية ممكنة. وإجراء البحوث العلمية التي تساعد في اكتشاف آليات وطرق جديدة لمعالجة الأسنان، والتعاون مع تخصصات الأسنان المختلفة؛ من أجل تقديم الرعاية السريرية التي تلزم المرضى.

سنستعرض لكم في هذا المقال كل ما يتعلق بالعلاج التحفظي.

ما هو العلاج التحفظي؟

العلاج التحفظي هو أحد الاقسام المهمة في مجال طب الاسنان التي تحث على الاهتمام بحالة السن وأنسجته الصلبة كالمينا و العاج ووقايته من التسوس و ترميمه والمتابعة مع المريض، و إعطائه التعليمات اللازمة للمحافظة على صحة الفم والاسنان.

كيف يتم العلاج التحفظي؟

معالجة جذور الأسنان

أولًا: معالجة جذور الأسنان

  • تنصب معالجة جذور الأسنان أو ما يسمى بـ “علاج حشو العصب” على إصلاح اللب التالف أو الملتهب، ومن بين أنواع العلاج التحفظي للأسنان الأساسية. ولب الأسنان عبارة عن نسيج ضام وعصب ومجموعة من الأوعية الدموية الصغيرة.
  • يحدث تهيج أو التهاب للب الأسنان نتيجة للتسوس العميق، أو بسبب الشقوق، أو الحشوات الكبيرة. وفي حال عدم العلاج المبكر لجذور الأسنان، فإن ذلك قد يؤدي إلى تكون خُراج.
  • ليس لإزالة عصب الأسنان أية تداعيات سلبية على الأسنان؛ حيث إن وظيفته الأساسية تتمثل في الشعور بالمواد الساخنة والباردة.

ما الذي يمكن أن يحدث حال تراخي المريض في معالجة جذور الأسنان؟  

في حالة عدم القيام بالعلاج التحفظي المتمثل في معالجة جذور الأسنان؛ فإن البكتيريا يمكن أن تنتشر بتجويف لب الأسنان، وتسبب الانتفاخ في منطقة الرقبة والوجه وصداع في الرأس، مع فقدان العظام بالمنطقة حول جذر السن. ويمكن أن يؤدي ذلك لفقدان السن بشكل تام، ويحتاج علاج عصب الأسنان جلستين أو أكثر على حسب عدد القنوات والانحناءات. وكذلك مدى تشعب وتوغل الالتهاب.   

اقرأ أيضًا:

حشو العصب

ثانيًا: حشو العصب

تتمثل طريقة حشو العصب كما يلي:

أولًا: التخدير

  • يستخدم طبيب الأسنان مخدر موضعي.
  • ويتبعه اصطناع شق في السن المراد معالجته.
  • ثم يقوم الطبيب بإزالة النسيج التالف عن طريق مجموعة من الأدوات الدقيقة، وقد يتطلب ذلك ساعة إلى ساعة ونصف، على حسب حالة المريض.
حشو السن عبر تطهير تجويف السن من الداخل

ثانيًا: حشو السن

  • يقوم الطبيب في تلك الخطوة بتطهير تجويف السن من الداخل من خلال استخدام محلول.
  • ويتبعه حشو السن بمادة هلامية.
  • ثم القيام باستخدام مادة تشبه الغراء لإغلاق قنوات السن بشكل كامل، ولن يشعر المريض بأي ألم بعد ذلك.
يضع الطبيب تاج فوق السن لاستعادة شكله ومظهره

ثالثًا: وضع التاج

الخطوة الأخيرة هي تجميل السن وعادةً يضع الطبيب تاج فوق السن لاستعادة شكله ومظهره الطبيعي إذا كان السن مشوهًا بدرجة كبيرة جدًا، وقد تكون هناك حاجة لوضع قضيب معدني أو بلاستيكي في القناة لدعم هيكل السن قبل وضع التاج.

مضاعفات حشو العصب

1- عدم حشو السن بشكل جيد:

في حالة عدم قيام الطبيب بوضع الحجم المناسب للحشو. فإن ذلك قد يؤدي إلى انتقال البكتيريا عبر التجويف والانتشار، والتسبب في التهابات.

2- تشقق جذور الأسنان:

من المحتمل أن تتشقق جذور الأسنان نتيجة لخطأ  الطبيب. ومن ثم يصبح السن معرضًا للكسر في أي وقت.

3- حدوث عدوى:

يمكن أن يغفل الطبيب عن معالجة إحدى قنوات الجذور المشعبة دون قصد. كما ويسبب ذلك حدوث انتقال للبكتيريا وإصابة العظام.

هل يمكن معالجة جميع جذور الأسنان عن طريق حشو العصب؟

يمكن معالجة الغالبية العظمى لالتهابات جذور الأسنان من خلال أسلوب حشو العصب، غير أنه إذا كان الكسر شديد في السن، أو يوجد ضعف بالجذر فإن الأمور تختلف. ويسهل أن يتعرف الطبيب على ذلك من خلال أشعة البانوراما. وفي حالة وجود صعوبة في القيام بحشو العصب، فيلجأ الطبيب إلى خلع السن، والحل البديل يتمثل في زراعة الأسنان.

هل تعاني من مشكلة في الفم وتريد حلًا سريعًا؟ فريقنا الطبي يقدم أفضل الحلول!
تواصل معنا
تصنف حشوات الأسنان أهم فروع العلاج التحفظي للأسنان

ثالثًا: حشوات الأسنان

تصنف حشوات الأسنان من ضمن أهم فروع العلاج التحفظي للأسنان، وعن طريق ذلك يمكن معالجة الأجزاء المتحللة من الأسنان، حيث يقوم الطبيب بتنظيف الأسنان، ويتبعه وضع الحشوات. ويستخدم في ذلك مخدر موضعي وأدوات لإزالة التسوس، وفي بعض الحالات يضع الطبيب بطانة لحماية عصب الأسنان. وكذلك يمكن القيام بإزالة الحواف بهدف المحافظة على الأسنان.

معايير اختيار نوع حشوات الأسنان

يتوقف اختيار نوع حشوات الأسنان على طبيعة حالة المريض، ونصيحة طبيب الأسنان، وسعر الحشوات، ورأي المريض.

لماذا يستخدم الطبيب حشوات مؤقتة؟

هناك بعض الحالات التي تتطلب القيام بأكثر من جلسة مثل حشو العصب. ويستخدم الطبيب الحشوات المؤقتة بهدف المحافظة على تجويف الأسنان، لحين استخدام الحشوات الدائمة.

كيف يمكن الحفاظ على حشوات الأسنان؟

تعتبر حشوات الأسنان، أحد أهم أنواع العلاج التحفظي في سبيل المحافظة على الأسنان. وللمحافظة على الحشوات ينصح أطباء الأسنان بما يلي:

  • زيارة الطبيب بشكل دوري مرة كل ستة أشهر؛ من أجل معالجة المشكلات من البداية.
  • غسل الأسنان صباحًا ومساءً وبعد الوجبات الدسمة أو التي تحتوي على سكريات.
  • استعمال أحد أنواع معجون الأسنان التي تتضمن مادة الفلورايد.
  • استخدام الخيط الطبي الذي يتوافر في الصيدليات.

ما أنواع حشوات الأسنان؟

يوجد أنواع كثيرة لحشوات الأسنان المستخدمة في ملء التجويفات السنية، وسوف نستعرض أبرزها فيما يلي:

أولًا: حشوات الأسنان الزجاجية

وهي مصنوعة من مادة الزجاج. وتتسم حشوات الأسنان الزجاجية بحمايتها للأسنان لوجود مادة الفلورايد بها، غير أن عمرها الافتراضي محدود.

قبل
بعد

الاسم: شيماء
العمر: 25
الجنسية: الإمارات
تاريخ العملية: 22-01-2022
إجراءات إضافية: No

عرض المزيد

ثانيًا: حشوات الأسنان السيراميك

وتعتبر حشوات السيراميك من أكثر نوعيات حشوات الأسنان تكلفة. وتتسم بالشكل الجذاب، حيث إنها مصنوعة من الخزف، غير أنه يُعاب عليها أن عمرها الافتراضي محدود مقارنة بغيرها.

ثالثًا: الأسنان أو الحشوات الذهبية

وهي من أغلى أنواع الحشوات. وتتسم بالعمر الافتراضي الممتد ويصل ذلك إلى عشرين عامًا، وشكلها الجمالي رائع، غير أنها غير شائعة من حيث الاستخدام.

رابعًا: حشوات الأسنان المركبة

وهي عبارة عن مزيج من البلاستيك والراتينجات، وتستخدم بصورة واسعة من جانب الأطباء، و لونها مشابه للأسنان الطبيعية.

خامسًا: حشوات الأسنان الفضية

يتكون ذلك النوع من خليط يضم أكثر من معدن مثل الزئبق والنحاس والقصدير والفضة والزنك، كما ويتسم ذلك النوع بالتكلفة المعتدلة، غير أنه لا يناسب البعض ممن يرغبون في نوعيات أفضل من الناحية المظهرية.

عيوب الحشوات في العلاج التحفظي

يمكن أن يحدث تشقق أو انكسار للحشوات مع مضي الوقت، ومن ثم تدخل بواقي الأطعمة مكان الحشوات، كما ويسبب ذلك الإصابة بالبكتيريا والالتهاب، لذلك يجب المداومة على زيارة طبيب الأسنان في سبيل اكتشاف أي مشكلة مبكرًا.

يمكن أن يشعر المريض ببعض الآلام عند تناول السكريات أو المشروبات الساخنة أو الباردة، ويحدث ذلك بسبب حساسية الأسنان، وينبغي استشارة الطبيب في تلك الحالة.

الأسئلة الشائعة

– يعمل على تشخيص وعلاج الأمراض التي تصيب السن كالتسوس، وتغير لون السن، كما يقوم بإجراء الحشوات التكميلية والتجميلية التي تماثل لون السن الطبيعي.
– بعد تنظيف السن من التسوس يقوم طبيب الأسنان بحشوه بالمواد المناسبة.

– زيارة الطبيب بشكل دوري مرة كل ستة أشهر؛ من أجل معالجة المشكلات من البداية.
– غسل الأسنان  صباحًا ومساءً وبعد الوجبات الدسمة أو التي تحتوي على سكريات.
– استعمال أحد أنواع معجون الأسنان التي تتضمن مادة الفلورايد.
– استخدام الخيط الطبي الذي يتوافر في الصيدليات.

– تعد التيجان الحل الأمثل لمعالجة التلف الشديد في السن، ولكن ينبغي أن يتأكد الطبيب من أن تكون جذور الأسنان أسفل اللثة قوية.
– يقوم الطبيب بوضع التاج وتغطية السن المصاب، حيث يكون من شكل وحجم السن الأصلي، وعادةً تصنع التيجان من مواد متباينة.

التيجان والجسور احدى تقنيات العلاج التحفظي للأسنان

رابعًا: التيجان والجسور

التيجان والجسور من بين التقنيات المستخدمة في العلاج التحفظي للأسنان، والتيجان عبارة عن ترميمات يضعها الطبيب أعلى السن أو الضرس المصاب بتلف، أما الجسر فيكون مثبتًا بالأسنان أو التيجان.

ما دواعي الحاجة للتيجان؟

  • تعد التيجان الحل الأمثل لمعالجة التلف الشديد في السن، ولكن ينبغي أن يتأكد الطبيب من قوة جذور الأسنان أسفل اللثة.
  • يقوم الطبيب بوضع التاج وتغطية السن المصاب، بحيث يكون مشابهًا لشكل وحجم السن الأصلي، وعادةً تصنع التيجان من مواد متباينة.

توصيات:

عند البحث عن عيادة موثوقة للقيام بعملية جراحة وتجميل الأسنان، تأكد من أن يكون الطبيب مؤهلًا لإجراء ذلك النوع من العمليات وليس من الفنيين، ويجب أن تقوم بإجراء استشارة أولية قبل الموعد المحدد للعملية.

بادر بتغيير حياتك واحصل على أفضل الخدمات في مركز إنترناشيونال كلينيكس. اتصل بنا الأن للحصول على استشارة مجانية مع أفضل أطباء الأسنان في تركيا.

احصل على تكلفة عمليتك الخاص الآن!
تواصل معنا

الخاتمة

وصلنا إلى نهاية المقال الذي تناولنا فيه كل ما يتعلق بالعلاج التحفظي للأسنان في تركيا.

إذا أردتم التغيير والتميز ما عليكم سوى زيارة مركز إنترناشيونال كلينيكس لتحظوا بتجربة فريدة من نوعها وناجحة.