إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي

إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي إحدى التخصصات الطبية المُهمة في تلك الفترة، وترجمتها بالإنجليزية “Rehabilitatation and Physical medicine”. ويحتاج إلى ذلك كثير من الفئات، ويطلق على من يقوم بمهام ذلك التخصص طبيب علاج طبيعي.

وجد ذلك النوع من العلاجات منذ القدم، وبدأ تدريسه بصورة منهجية في بداية خمسينيات القرن الماضي. ويعتبر الطبيب “فرانك كروسن” مؤسس ذلك التخصص، واعتمد في نماذجه على استخدام الأكسجين والعلاج المائي في “مؤسسة مايو كلينك” و”جامعة تيميل”. وبعد ذلك تطور التخصص في ظل اكتشاف الكثير من الوسائل والتقنيات التكنولوجية الطبية. والتي زادت من إيجابية النتائج، وسوف نستعرض فيما يلي معلومات تفصيلية حول إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي.

طبيعة إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي ودوافع اللجوء إليه

طبيعة إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي

هو عبارة عن علم تخصصي طبي وينصب على معالجة السلبيات التي تحدث في العظام والعضلات والجهاز العصبي والأربطة. بمعنى معالجة القدرات الشخصية الوظيفية وتحسين نوعية الحياة بصورة مثالية. كما و يساهم في التخلص من القيود المرضية المفروضة.

دوافع اللجوء إلى إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي

يتم اللجوء إلى إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي في حالة الإصابة بأحد الأمراض التالية

  • إصابات العضلات والعظام، والأمراض التي تصيب الأطفال. مثل: (الشلل الدماغي، والتأخر في النمو). والحالات العصبية مثل: (إصابات الدماغ، والتصلب المتعدد، وإصابة الحبل الشوكي. والتهاب العصب الدهليزي، ومرض باركنسون).
  • المشكلات المرتبطة بالأذن الداخلية التي تسبب خلل في التوازن. والحالات المرضية القلبية الرئوية. مثل: (هبوط عضلة القلب، والتليف الكيسي)، وأمراض النساء مثل:( الوذمة اللمفية، وسلس البول).
  • الأمراض المرتبطة بالشيخوخة (الزهايمر، هشاشة العظام، والتهاب المفاصل). كما ونضيف مشاكل الجهاز العضلي الهيكلي. مثل: (اضطرابات المفصل الصدغي، وآلام الظهر). والاصابات الرياضية.

نطاق مجال إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي

يتكون فريق عمل إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي من أطباء متخصصين، وترويحيين، ومهنيين وممرضات، وعاملين، وأخصائيين اجتماعيين، وأخصائيين نفسيين.

كما ويقوم أطباء إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي بالتعامل مع العديد من الحالات المرضية. مثل: المصابين بالسكتات الدماغية والبتر والإصابات الدماغية وإصابات النخاع الشوكي…وغيرها.

فروع إعادة التأهيل والطب الطبيعي

يوجد فروع كثير من إعادة التأهيل والطب الطبيعي، وأبرزها ما يلي:

إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي لحالات الأعصاب

  • يعد إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي لحالات الأعصاب فرع مهم للغاية. حيث يمكن عن طريقه علاج المرضى المصابين باضطرابات عصبية، والذين يعانون من مشاكل الحبل الشوكي والدماغ، ومن بين ذلك مرضى الشلل الرعاش والتصلب اللويحي والجلطات الدماغية وإصابات الرأس والجمجمة ومتلازمة جيليان بيري والأمراض العصبية الحركية والشلل الدماغي.
  • تتسبب الإصابات العصبية في مشاكل عند الحركة، وصعوبات في النطق والبلع، وفقدان الإحساس، ويكون اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي في ظل حالة من التنسيق والتعاون بين الطبيب المعالج والمريض والأهل.
  • تتباين طريقة اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي لحالات الأعصاب وفقًا لظروف وسن وجنس كل مريض، وكل حالة لها تقنيات وخطط علاجية مختلفة. 

اعادة التأهيل والعلاج ألطبيعي للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة

  • يتضمن اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة كثير من الإجراءات التي تساعد على تحسين ودعم الحركة، وفي البداية يتم تقييم المستوى والتوافق الحركي العصبي، وقدرات العضلات، ومن ثم تحديد المتطلبات.
  • يعطي ذلك النوع من التأهيل والعلاج الطبيعي ثماره من حيث تحقيق الاعتمادية على الذات والاستقلالية، حيث أن الجسم يستعيد قوته وقدرته على الحركة.
  • ومن بين ما يشمله اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة جلسات العلاج ألطبيعي، واختبارات الذكاء، والجلسات النفسية، وجلسات التخاطب، وجلسات العلاج الوظيفي وتعديل السلوك، وجلسات معالجة صعوبات التعلم.

إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي لحالات العظام

  • ينصب ذلك الفرع على معالجة المشاكل التي تصيب الجهاز الهيكلي العضلي. والذي يتألف من: (العظام والعضلات والأوتار والأربطة)، ويقوم الطبيب المختص بتشخيص ومعالجة السلبيات، وبما يساعد في تخطي المريض للصعوبات والعودة مرة أخرى لمرحلة ما قبل العملية.
  • يعمل أطباء إعادة التأهيل والطب الطبيعي على معالجة الإصابات التي تحدث نتيجة ممارسة الرياضات العنيفة، وكذلك بتر الأطراف، والتهابات المفاصل، كما ويتم استخدام تقنيات متنوعة؛ مثل: الموجات الصوتية والتحفيز الكهربائي، والتدريبات العلاجية.
  • من أشهر مناطق الجسم التي يهتم بها ذلك الفرع: إصابات الكتف والرسغ واليد وصابونة القدم والركبة والكاحل والكوع والعمود الفقري.

اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي لصحة المرأة بعد الولادة

  • خلال فترة الحمل يزيد وزن النساء مقارنة بالمعدل الطبيعي لهن. ويتسبب ذلك في مشاكل متعددة، كما أن عملية الولادة ذاتها تسبب مشاكل في عضلات الحوض ومن أشهرها سلس البول، والذي يحدث نتيجة لتمدد عضلات من أجل خروج رأس الجنين.
  • يعمل اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي على تقوية عضلات الحوض و البطن، والتخلص من الدهون الزائدة، وكذلك مساعدة النساء؛ من أجل شفاء عضلات الحوض، ومن ثم الشعور بالراحة والاسترخاء.

إعادة التأهيل والعلاج الطبيعي لحالات الأطفال

  • يهتم فرع اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي لحالات الأطفال بتقديم الخدمات والدعم لتلك الفئة ممن يعانون إعاقات بداية من تاريخ الولادة وحتى سنة الحادي والعشرين.
  • يتم توفير الخدمات المعلوماتية لأهالي المصابين في منازلهم، كما يتم توفيرها في المراكز العلاجية والمستشفيات والمدارس، وبما يساعد على التطور الحركي ورفع مستوى القدرة والتحمل، ومن ثم تعزيز فرص التعليم.
  • يتعامل أطباء التأهيل والعلاج الطبيعي مع مجموعة كبيرة من الحالات التي تعيق نمو الأفراد، ومن أبرزها: ارتجاج الدماغ، واضطرابات التوحد، والتأخر الحركي، ومتلازمة الرأس المسطح، والضمور العضلي، والشلل الدماغي ( المختلط، ومختل الحركة، والترنحي، والتشنجي، والشلل النصفي، والشلل الثنائي، والشلل الرباعي)، وسكر الأطفال، ومشاكل الضفيرة العضلية، ومتلازمة داون، ومتلازمة كلاينفلتر.
  • يقوم الطبيب المتخصص بتطوير وتحسين المهارات الخاصة باللعب والتفاعل مع الجماعة، وكذلك إحداث التناسق العضلي، ورفع مستوى اللياقة البدنية، وتحقيق التوازن والثبات، كما وتختلف طرق وتقنيات العلاج على حسب المرحلة العمرية التي يمر بها الطفل.

اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي بعد العمليات الجراحية

  • يعد اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي بعد العمليات الجراحية على قدر كبير من الأهمية، وخاصة فيما يتعلق بالعمليات التي ترتبط بالعظام أو المفاصل أو العضلات، ومن أبرزها: جراحات أمراض النساء والولادة، وجراحات العظام، وجراحات المسالك البولية، وجراحات الأعصاب، جراحات المسالك البولية، وجراحات الصدر.
  • يساعد اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي بعد العمليات الجراحية في الحد من تكون الندبات، وتدريب المريض على المشي، والتدريب على التوازن والثبات، وتخفيف الورم والانتفاخ، وتقوية إطالة العضلات، وتقديم النصائح والإرشادات المهمة للمريض؛ من أجل تجاوز مرحلة ما بعد العملية.

فوائد اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي

يساعد اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي علي:

  • التحكم في المشكلات المرضية التي تحدث نتيجة للتقدم في العمر.
  • إدارة الآلام التي تصيب أحد أعضاء الجسم.
  • تجنب العمليات الجراحية في بعض الحالات.
  • التداوي من الشلل أو السكتة.
  • تحسين حركة الجسم.

ختامًا؛ وحال الرغبة في التعرف على مزيد من المعلومات حول اعادة التاهيل والعلاج الطبيعي فيسعدنا تواصلكم معنا، حيث يوفر مركز انترناشيونال كلينيك international clinic أطباء للرد على استفساراتكم على مدار الساعة، كما ونقدم تلك النوعية من خدمات التأهيل والعلاج الطبيعي عن طريق أطباء متخصصين.